00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مصر تكشف حقيقة تعرُّض غواص لهجمة قرش في الساحل الشمالي

كشفت وزارة البيئة المصرية حقيقة تعرُّض أحد الغواصين في الساحل الشمالي لهجمة سمكة قرش.

وأوضحت الوزارة، أمس، عبر حسابها الرسمي في «فيسبوك»، أن الإصابة التي تعرَّض لها الغواص ناتجة عن جرح قطعي بآلة حادة وليس بسبب كائن بحري.

وأصدرت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة المصرية، توجيهاتها بتشكيل لجنة عاجلة من خبراء المحميات والحياة البحرية والفرع الإقليمي لجهاز شؤون البيئة للوقوف على الحقيقة.

وأكدت الوزيرة قيام الأطباء المكلفين بعلاج المصاب بفحص الإصابة، مشيرين إلى عدم صحة المزاعم المتداولة بخصوص ذلك.

وأثبت خبراء وزارة البيئة عدم تتطابق شكل الإصابة قطعياً مع ما هو ثابت وموثق عالمياً لطبيعة الإصابات التي تنتج عن هجوم أسماك القرش على البشر، لافتين إلى أن الإصابة نتجت عن جسم معدني حاد.

ونوَّهت وزارة البيئة المصرية بأن الساحل المطل على البحر المتوسط آمن ولم يسبق رصد هجوم لأسماك القرش على البشر في نطاقه، مناشدةً وسائل الإعلام توخي الحذر في نشر الأخبار التي تثير البلبلة.

كان بلاغ ورد إلى غرفة العمليات المركزية بوزارة البيئة من مكتب البيئة بمرسى مطروح، يفيد بدخول غواص مستشفى العلمـين إثر هجوم سمكة قرش أثناء السباحة.

طباعة Email