00
إكسبو 2020 دبي اليوم

دراسة: فيتامين «د» والكالسيوم يشكلان مزيجاً خطراً

كشفت «جونز هوبكنز ميديسن» أن تحليلاً لـ20 دراسة وجد أن مزيجاً من فيتامين «د» والكالسيوم في المكمل الغذائي يمكن أن يزيد من خطر التعرض لحالة مرضية مميتة.

ومن بين 42072 مشاركاً في البحث، أصيب 3690 بجلطة دماغية أثناء التجارب. وهكذا، خلص الباحثون إلى أن مكملات فيتامين «د» والكالسيوم - مجتمعة - يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسكتة دماغية بنسبة 17%.

وكتب العلماء «صُنّف دليل الخطر على أنه متوسط. لم يكن هناك دليل على أن تناول الكالسيوم أو فيتامين (د) بمفرده له أي مخاطر أو فوائد صحية».

ونشرت هذه النتائج في مجلة «أنالز أوف انتيرنال ميديسين».

وقالت الدكتورة إيرين ميتشوس، كبيرة معدي الدراسة، إن «الدواء الشافي أو الحل السحري الذي يبحث عنه الناس باستمرار في المكملات الغذائية غير موجود».

وبدلاً من المكملات، توصي ميتشوس «الناس يجب أن يركزوا على الحصول على العناصر الغذائية من نظام غذائي صحي للقلب».

وأضافت: «تظهر البيانات بشكل متزايد أن غالبية البالغين الأصحاء لا يحتاجون إلى تناول مكملات».

وصرّحت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC): «اختيار الوجبات الصحية وخيارات الوجبات الخفيفة يمكن أن يساعدك على منع السكتة الدماغية».

ويتضمن ذلك الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة والأطعمة منخفضة الدهون المشبعة والدهون المتحولة والأطعمة الغنية بالألياف.

وأشارت الهيئة الصحية إلى أن «الحد من الملح (الصوديوم) في نظامك الغذائي يمكن أن يخفض ضغط الدم لديك».

وذكرت ميتشوس وزملاؤها أن اتباع نظام غذائي قليل الملح يمكن أن يقلل من خطر الموت بنسبة 10%.

طباعة Email