العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بيع قطعة من كعكة زفاف تشارلز وديانا بأكثر من 3 آلاف دولار

    بيعت قطعة من كعكة زفاف الأمير تشارلز والليدي ديانا سبنسر عام 1981 مقابل أكثر من ثلاثة آلاف دولار في مزاد ببريطانيا اليوم، في مؤشر جديد على الاهتمام المستمر بالأميرة الراحلة بعد أكثر من عقدين على وفاتها.

    هذه القطعة، البالغ وزنها نحو 800 غرام من قالب الحلوى المصنوع قبل أربعة عقود من المرصبان المغلف بكريمة بيضاء كثيفة وعليه الشعار الملكي البريطاني، بيعت مقابل 1850 جنيهاً إسترلينياً (2220 جنيهاً أي 3075 دولاراً مع احتساب الرسوم والتكاليف).

    والسعر النهائي للقطعة هو أكثر بثلاثة أضعاف من السعر المحدد في بداية المزاد وراوح بين 300 و500 جنيه إسترليني.

    وقال مفوض المزاد كريس ألبوري، المتخصص في التذكارات الملكية في دار «دومينيك وينتر أوكشنرز» المنظمة للحدث في سيرنسيستر غرب إنجلترا: «ذُهلنا بعدد الأشخاص الذين يريدون المزايدة على هذه القطعة الكبيرة والفريدة من نوعها من الكعكة الملكية».

    وأضاف، في رسالة بالبريد الإلكتروني: «تلقينا استفسارات كثيرة من مزايدين، معظمهم في المملكة المتحدة والولايات المتحدة ودول عدة في الشرق الأوسط».

    وأشار ألبوري إلى أن الفائز بالمزاد هو هاوي الجمع جيري لايتون المتحدر من ليدز شمال إنجلترا.

    قُدمت الكعكة في الأصل إلى مويرا سميث التي كانت تعمل مع والدة الملكة إليزابيث الثانية في مقر إقامتها في كلارنس هاوس بوسط لندن.

    وبعد وفاة سميث، باعت عائلتها هذه الكعكة من خلال دار المزادات عينها عام 2008 مقابل 1000 جنيه إسترليني لهاوٍ جمع خاص عاد وحقق مكسباً مالياً من خلال بيعها اليوم.

    وقال القائمون على المزاد إن قطعة الحلوى: «تبدو أنها في الحالة الجيدة نفسها تماماً كما كانت عند بيعها في الأصل، لكننا ننصح بعدم تناولها».

    وقد بقيت الكعكة، كما احتفظت بها سميث، ملفوفة في غلاف بلاستيكي داخل علبة كُتب عليها «يرجى التعامل معها بعناية»، ومؤرخة في 29 يوليو 1981، يوم الزفاف.

    وقال القائمون على المزاد إن القطعة أتت من كعكة متعددة الطبقات قُدمت للموظفين في كلارنس هاوس، حيث كانت سميث تعمل في المطبخ.

    ولفت المنظمون إلى إنه إضافة إلى كعكة الزفاف الرئيسة، وُزعت 22 كعكة أخرى خلال هذه المناسبة الملكية.

    وتضمنت المجموعة، التي بيعت في المزاد اليوم، قطعاً مختلفة مرتبطة بالزفاف الملكي بينها البرنامج الاحتفالي وقائمة الطعام وبرنامج الجلوس على الطاولة من قصر باكنغهام.

    ولا تزال قطع من كعكة زفاف تشارلز وديانا تُعرض للبيع بانتظام، ولا يزال الاهتمام قوياً رغم طلاقهما عام 1996.

    وبيعت قطعة من كعكة الزفاف في صندوق تذكاري أصلي مقابل 2240 دولاراً في الولايات المتحدة في ديسمبر، بحسب دار «جوليانز» للمزادات.

    ويشكل مزاد اليوم أحدث مثال على الاهتمام المستمر بالأميرة ديانا التي توفيت عن 36 عاما في حادث سيارة في باريس عام 1997.

    وفي يونيو، اشترى متحف في أمريكا الجنوبية سيارة قديمة من نوع «فورد إسكورت» أهداها تشارلز لديانا لمناسبة الخطوبة، في مقابل أكثر من 50 ألف جنيه استرليني.

    وعام 2019، عُرض ثوب أزرق مخملي ارتدته ديانا عندما رقصت مع جون ترافولتا في البيت الأبيض عام 1985، للبيع بسعر يتراوح بين 250 ألف جنيه إسترليني و350 ألفاً.

    طباعة Email