00
إكسبو 2020 دبي اليوم

معركة شرسة بين مئات القرود بأحد شوارع تايلاند

وقعت معركة شرسة بين عصابتين من القرود في أحد شوارع مدينة Lopburi – التي تبعد حوالي 100 ميل شمال العاصمة  التايلانددية بانكوك.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أدت موجة إغلاق Covid-19 الثالثة إلى نقص الغذاء للحيوانات التي تعيش في مدينة Lopburi، وهي مدينة في وسط تايلاند حيث يطعم السكان وزوار المكان القردة باستمرار.

ووثق شهود عيان مجموعة من القردة تجلس داخل معبد بوذي قديم قبل أن تُطاردها مجموعة أخرى لتستولي

على خيرات المكان من الفاكهة والثمار الناضجة وفق موقع فيتو.

وتُظهر اللقطات التي نشرها موقع إلكتروني محلي، العصابتين في مواجهة إحداهما الأخرى عند التقاطع المزدحم بينما انتظر سائقو السيارات المذعورين في سياراتهم لأكثر من أربع دقائق لحين تنتهتي المعركة.

وكانت هناك فجوة واضحة بين المجموعتين ولكن قفز عدد قليل من القرود الشجاعة إلى الوسط لتأكيد سلطتهم واستفزاز خصومهم قبل أن يبدأوا في مصارعة بعضهم البعض.

وقال المتفرج خون إيتيفات: "كنت في مبنى بالقرب من المعبد عندما سمعت القردة تصرخ  كان هناك الكثير منهم يتقاتلون معًا، استطعت أن أرى أنهم كانوا يتجادلون، ثم ركضوا جميعًا على الطريق وبدأوا في مواجهة بعضهم البعض".

اندلع شجار جماعي مماثل بين القرود في مارس من العام الماضي عندما بدأت عصابتان من الجانبين المتعاكسين من مسار للسكك الحديدية تتشاجران على الطعام.

واعتاد السياح زيارة المدينة – التي تبعد حوالي 100 ميل شمال العاصمة بانكوك - بانتظام قبل الوباء أطعام القرود الحلوى والفاكهة.

طباعة Email