00
إكسبو 2020 دبي اليوم

المصريون اهتموا بالكِبَاش قبل آلاف السنين

ت + ت - الحجم الطبيعي

لا يقتصر اهتمام المصريين بالخِرَاف والكِبَاش على عيد الأضحى المبارك، بل هو اهتمام قديم يعود لعصور الفراعنة. ولعبت الأغنام دوراً مهماً ومدهشاً في حياة قدماء المصريين، وكما تقول كتب المصريات، فإن قدماء المصريين «حنطوا أجيالاً من الكباش» ويرجع تاريخ أول خروف محنط إلى عصر الأسرة الأولى في مصر القديمة.

ويقول محمد عبد الحميد، أحد الباحثين في حقل علوم المصريات، إن «الكبش الذي يُشبه خروفاً حظي بمكانة عظيمة في مجموعة الآلهة التي عرفتها مصر القديمة»، مشيراً إلى أن «آمون» إله طيبة اتخذ الكبش حيواناً له حينما صار حامي الأسرة الحاكمة، وأنه منذ الأسرة الثامنة عشرة، زُينت مقدسات آمون وسفنه وحتى أوانيه بصورة رأس الكبش.

وأشار عبد الحميد إلى أن هناك المئات من التماثيل لذلك الحيوان المقدس (الكبش) على جانبي مدخل معابد الكرنك الشهيرة بمدينة الأقصر التاريخية في صعيد مصر، لافتاً إلى أن هناك طريقاً قديماً صار يحمل اسم طريق الكباش، وهو طريق المواكب الذي يربط بين معبد الأقصر الأثري، ومعابد الكرنك بطول 2700 متر. وأوضح أن الآلهة الكباش كانت منتشرة وكثيرة جداً في مصر القديمة، وهي من تراث رعاة الصحراء.

طباعة Email