00
إكسبو 2020 دبي اليوم

لحظات رعب عاشها 18 راكباً.. توقف محركا الطائرة الروسية وانقلبت أثناء هبوطها

ت + ت - الحجم الطبيعي

لحظات رعب حقيقية عاشها 18 راكباً على متن طائرة روسية توقف محركاها بعد إقلاعها بعشر دقائق

وأمس الجمعة، هبطت طائرة أنتونوف أيه إن -28 وعلى متنها 18 شخصا اضطراريا بالقرب من مدينة تومسك في منطقة سيبيريا، ونجا كل من كانون على متنها.

وقال محققون اليوم السبت إن عطلا محتملا للمحركات ربما أجبر طائرة ركاب روسية صغيرة على الهبوط اضطراريا.

وتوقف المحركان فجأة عن العمل بعد 10 دقائق من إقلاع الطائرة، بحسب لجنة تحقيق.

وقال المحققون إن الطيارين الاثنين حاولا مرارا تشغيل المحركين ولكن دون جدوى.

وانقلبت الطائرة أثناء الهبوط الاضطراري وأظهرت الصور أنها مقلوبة راسا على عقب بين أشجار صغيرة.

ونجا جميع الركاب، لكن أحد الطيارين كُسرت أحد ساقيه، بينما تم نقل فتاة تبلغ من العمر 17 عاما إلى المستشفى للاشتباه في تعرضها لارتجاج في المخ.

وأصيب العديد من الأشخاص برضوض لكنهم تمكنوا من العودة إلى منازلهم بعد تلقي الرعاية الطبية.

وجاء الحادث بعد 11 يوما فقط من تحطم طائرة ركاب وسط طقس سيئ في أقصى شرق روسيا بالقرب من كامتشاتكا، مما أسفر عن مقتل جميع ركابها البالغ عددهم 28 شخصًا.

طباعة Email