العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وحوش داخل غابة متحجرة في كاليفورنيا

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    عثر داخل غابة متحجرة أخيراً على واحدة من أكبر الاكتشافات الإحفورية في ولاية كاليفورنيا، والتي ضمت مجموعة كبيرة من المخلوقات، بما في ذلك حيوان المستودون القديم الذي ينتمي الى الجنس المنقرض "الماموث"، الى جانب أسماك وثدييات أخرى.  

    وأفاد موقع "غوود نيوز" أن حارس حكومي في المستجمع المائي لنهر "موكيلومني" جنوب شرق ساكرامنتو، عثر على تلك البقايا المتحجرة من حقبة العصر الميوسيني قبل 10 ملايين سنة. 

    وكان الحارس، غريغ فرانسك، في موقع عمله عندما عثر على أول شجرة متحجرة مدفون نصفها في التربة، قال: "نظرت في أنحاء المنطقة وعثرت على شجرة ثانية، ومن ثم ثالثة وهلم جرّا. وبعد العثور على عشرات الأشجار أدركت أن ما كنت انظر اليه في الواقع كانت بقايا غابة متحجرة". فبعد ملايين السنين، تتحول الغابات والأشجار المدفونة تحت الأرض إلى "متحجرات" أو معادن. وهناك 19 غابة متحجرة في الولايات المتحدة يتراوح أحجامها من مجرد أشجار إلى غابات وطنية بحجم حديقة. 

    استغرق مسح المنطقة من الحارس ثلاثة أسابيع، قبل أن يكتشف أول أحفورة فقارية صغيرة مكسورة في ثلاثة مواقع، وقد علق فرانسك: "ما لم أدركه في حينها كان واقع انني كنت أتطلع إلى عظام وحوش عظمية جالت المكان منذ ملايين السنين". 

    على الأثر، تواصل مع خبراء من جامعة ولاية كاليفورنيا الذين بدأوا بالتنقيب عن الحفريات، حيث تم اكتشاف عظام اثنين من أبناء عمومة الفيل، وإبل بحدبة واحدة، ووحيد قرن وخيول وسلاحف وسمك سلمون ذي الأسنان بزنة 400 رطلاً، وكانت تلك واحدة من أكبر الاكتشافات في مكان واحد في تاريخ الولاية. 

    وكان الأهم بين "الوحوش العظمية" العثور على الجمجمة الكاملة لحيوان المستودون الأميركي بأسنانه وأنيابه، وهو أول اكتشاف في المنطقة منذ عام 1947. ويعتقد أن المستودون صاحب الانياب جال الأرض منذ أكثر من 100 مليون سنة قبل أن ينقرض خلال العصر الجليدي قبل 12 ألف عام فقط. وفي الموقع تم اكتشاف أيضاً نسيب أقصر للمستودون بأربعة أنياب منقرض منذ حوالي 6 ملايين سنة. 

    وتبقى الإجابة عن طريقة وفاة تلك الحيوانات المدفونة في المكان.

    طباعة Email