العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الذكاء الاصطناعي يختار العطر المناسب لكل شخص

    دخل الذكاء الاصطناعي عالم مستحضرات التجميل، لإطلاق منتجات يمكن أن تكون مفصّلة على قياس تفضيلات كل شخص.

    ففي الواقع، بات في إمكان كل شخص أن يحدد رائحة العطر الأنسب له، بفضل ما توفره دار «سيّاج» الصغيرة للعطور. فالدار التي أسسها ماكسيم غارسيا جانان تتيح إيجاد عطر مركّب تبعاً لميول كل شخص. ولذلك تستخدم «سيّاج» خوارزمية تسجل الروائح المفضلة للعملاء، ثم تحدد العطر المثالي للشخص من مجموعة واسعة من التركيبات.

    وقال جانان إن صناعة هذه العطور تركّز على الإنسان وتفضيلاته.

    وتستخدم «سيّاج» كل التقنيات التي أصبحت في القرن الحادي والعشرين عدّة الشغل في مجال الجمال، من الذكاء الاصطناعي إلى الطلب عبر الإنترنت، مروراً بشبكة «إنستغرام».

    وروى جانان قائلاً: «خطرت في بالي فكرة إيجاد طريق ثالثة تتمثل في توفير عطور لا يمكن شمّ مثلها على الجميع، لكنها متاحة بفضل التقنيات الرقمية والتجارة الإلكترونية والشبكات الاجتماعية».

    وأحدث الابتكارات في هذا المجال جهاز يعمل بتقنية «بلوتوث» يتيح، بفضل خرطوشة يحويها، إنتاج أحمر الشفاه في المنزل، اعتماداً على مزاج الشخص أو لون بشرته.

    طباعة Email