العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    جريمة الكمامة.. حكم رادع في قضية محاولة قتل حفيدة فنانة مصرية شهيرة

    قضت محكمة جنايات الدقي في مصر، بالسجن المؤبد على 3 أشخاص، على خلفية اتهامهم بالشروع في قتل السيدة فادية الصباحي، حفيدة الفنانة ماجدة الصباحي، وسرقتها بالإكراه، ومن ضمن المتهمين خادمتها في القضية المعروفة بـ"جريمة الكمامة" في إشارة إلى كونها أول جريمة ترتكب بارتداء الكمامة في بداية تفشى وباء كورونا المستجد "كوفيد 19".

    وطلب محامي المجني عليها تعديل قيد ووصف الاتهام للشروع في القتل، وإضافة الظروف المشددة في واقعة السرقة بالإكراه، كونها تمت ليلا ومن خادمتها التي هي محل ثقتها وتعمل معها من سنين، إلا أن الأخيرة قد خانت الثقة، وخططت وبالاتفاق مع اثنين بالشروع في قتلها لسرقتها محاولين التخفي وراء الكمامات، وقاموا بالتعدي عليها بالضرب ومحاولة خنقها لإرشادهم على مكان المصوغات الذهبية بالمنزل، ولتخوفهم من افتضاح أمرهم فروا هاربين بعد إتمام سرقة مصوغات وصلت ثمنها لمليون جنيه، وفقا لليوم السابع.  

    وبمناقشة المتهمين تفصيلياَ عن كيفية ارتكاب الحادث، أقروا بأن المتهمة الأولى تعمل خادمة لدى المجنى عليها منذ فترة وعلى علم بكافة متعلقاتها الثمينة الخاصة بالمجنى عليها ومكان تواجدها بالشقة حيث استغلت تقدم عمر المجنى عليها وإقامتها بمفردها، فعقدت النية والعزم على سرقة متعلقاتها وعلى إثر ذلك فقد قامت بالاتفاق مع زوجها  وشقيقتها على ارتكاب مخططها الإجرامي حيث قامت بوصف مسكن المجنى عليها لهما ومكان تواجد المسروقات، وآنذاك قام الثاني والثالث بإعداد أدواته المتمثلة في "أفيز بلاستيكي" استخدم في تقييد حرية المجنى عليها والتوجه إلى مسكن المجني عليها ثم قامت بالطرق على باب المسكن، وعندما قامت المجني عليها بفتح باب الشقة قامت بدفعها ثم قام الثاني بالتعدي على المجني عليها بالضرب وأحدث إصابتها الواردة بالتقرير الطبي وتقييد حريتها، واحتجازها بإحدى الغرف ثم قاموا بالاستيلاء على المبالغ المالية والمشغولات الذهبية والهواتف المحمولة من غرفة نومها وفروا هاربين.

     

     

    طباعة Email