العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    كيني ينشئ محطته الخاصة لتوليد الكهرباء النظيفة ويوفر الطاقة لـ 250 منزلاً

    حلمه بالتغيير من العتمة إلى النور دفعه لتأسيس محطة إنتاج للطاقة الكهربائية مستعيناً بالنهر المحلي وخردة الحديد ودينامو، ليغرق جون وانغاري بلدته الكينية نجومبي بأضواء المصابيح الكهربائية التي انتشلت السكان من الظلام.

    وأعدّ موقع "ذا فيوتشريست" تقريراً عن الشاب الكهربائي الطموح الذي نجح من خلال حلّ الطاقة النظيفة في توليد الطاقة الكهربائية لـ 250 منزلاً فخلق حياةً أكثر إشراقاً لأبناء مجتمعه.ويقول إن حلمه بأن تصل الكهرباء إلى الناس في جميع أنحاء كينيا. 

    الحياة بدون كهرباء ليست سهلةً يؤكد جون الذي كان يضطر أن يقطع مسافة ثلاثة كيلومترات لشراء الكيروسين لإشعال المصابيح، علماً أنه أحياناً لا يتمكن من توفير ثمنها. 

    وبدأ جون مشروعه قبل عشر سنوات وقد خطرت له الفكرة حين كان لا يزال على مقاعد المدرسة الثانوية، طالباً تثير الكهرباء اهتمامه وتقيد شغفه. مستوحياً من الدينامو الموجود على دراجة أخيه الذي يولد الضوء مع دوران العجلة، خطرت لجون فكرة تقول "ماذا لو جعلنا من هذه الآلية تعمل على نطاق أوسع؟ وما الذي يمكن أن يدير العجلة؟" وهكذا قام ببيع 300 أرنب كان يقوم بتربيتها واشترى دينامو أكبر حجماً وضعه في نهر غودو.

     ومن هنا بدأت تتبلور فكرة مصنع توليد الطاقة الكهربائية باستخدام قطع خردة من الحديد.

     وقد استعان بقوة النهر لنقل التوربين وتوليد الكهرباء. ورويداً رويداً انطلقت عملية توليد الطاقة النظيفة. 

    ويقول جون بفخر " هذه محطة توليد الكهرباء الخاصة بي." ويولد المصنع حوالي 250 كيلوواط ويوفر الكهرباء لـ 250 منزلا متصلا بالشبكة. 

    ويعرب جون عن مدى سعادته بالفكرة التي غيرت حياة المجتمع ويشير إلى أن أحداً لا يستطيع أن يأخذ منه شغفه.

    طباعة Email