العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    "من يؤتمن على العرض لا يسأل عن المال" .. قصة زواج مصرية تشعل السوشيال ميديا

    كشف شاب مصري من محافظة الدقهلية، عن واقعة غريبة حدثت معه عندما تقدم لخطبة فتاة بعدما دقق في الاختيار حيث تتمتع بالأصل الطيب وحسن الخلق، وكانت المفاجأة عند كتابة قائمة المنقولات "عادة في مصر عند الزواج" وهي تشمل جميع الأثاث ومحتويات السكن الذي يجمع العروسين.

     يقول الشاب فوجئت بوالد خطيبتي يقول "كل هذا لا يهمنا، يكفينا أن تراعي الله في ابنتنا، نحن وافقنا على زواجك منها وهي كذلك وأعطيناك أغلى ما نملك فما فائدة أن نكتب هذه الأشياء المادية في قائمة المنقولات فكان ردي عليه: بقولي ربنا يبارك في عمرك وأكون عند الثقة دي".

    وأضاف الشاب الذي يعمل مهندساً: "حمايا مسك ورقة القايمة وكتب فيها جملة (من يؤتمن على العرض لا يسأل عن المال.. اتق الله في كريمتنا).. حقيقي مكنتش مصدق إنه في ناس جدعة بالشكل ده دي ناس تتحط جوه العين".

    أما شقيق العروس قال: "أبويا وهما رايحين يكتبوا القايمة قال لأختي مش هلاقي حاجه تقدرك وكتب الجملة دي بس ((من يؤتمن على العرض لا يسأل عن المال.. اتق الله في كريمتنا) مضيفًا "احنا انبسطنا جدا باللي عمله والدي هو راجل معروف عنه الخير واحنا بنتشرف بيه في كل مكان".

    وقال والد العروس والمقيم بمركز بلقاس بالدقهلية : "بنتي عندي أغلى من كنوز الدنيا أنا باختار إنسان يراعي ربنا فيها وعلى خلق فما فائدة قائمة المنقولات هنا، لقد أعطيته روحي المتمثلة في فلذة كبدي ابنتي الغالية وائتمنته عليها فكيف لي أن أنظر لأشياء مادية؟ فقط أطلب منه أن يحافظ عليها ويحسن معاملتها ويكرمها كما كان والدها يكرمها".

    وتداول نشطاء على مواقع التواصل الواقعة بكثير من الإشادة لموقف الأب الذي تغاضى عن التقاليد الشائعة في المجتمع ما يجعل الشباب يبتعدون عن الإقدام على الزواج.

     

     

    طباعة Email