الأرض على موعد مع أول كسوف حلقي للشمس في 2021

تشهد الكرة الأرضية الخميس 10 يونيو، أول كسوف شمسي في العام 2021 وسيكون کسوفاً حلقياً للشمس.

ويتفق توقيت وسطه مع اقتران شهر ذي القعدة لعام 1442.

ويمكن رؤية هذا الكسوف بجميع مراحله في ( شمال كندا – أقصى الشمال الشرقي لروسيا - جرين لاند).

ويرى هذا الكسوف ککسوف جزئى في معظم أمريكا الشمالية ومعظم قارة أوربا ومعظم قارة آسيا والمحيط الأطلنطي والقارة القطبية الشمالية وشمال و غرب قارة أفريقيا، وفق "اليوم السابع".

وسوف يستغرق الكسوف منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها أربع ساعات وتسع وخمسون دقيقة تقريبا، وعند ذروة الكسوف الحلقي يغطي قرص القمر حوالي 94 % من كامل قرص الشمس، ويغطي الكسوف الحلقي مساحة عرضها 527.1 كم وسوف يستغرق مدة قدرها 3 دقائق و 51 ثانية، على أن تتكرر ظاهرة الكسوف الحلقى في 14 أكتوبر 2023 م.

ويجب الإشارة إلى أن الكسوف الشمسى يحدث فى وضع الاقتران أو الاجتماع أي أن حدوث الكسوف الشمسي يشير بقرب ولادة الهلال الجديد ويعتبر مركز الكسوف هو موعد ميلاد القمر الجديد، كما يحدث الخسوف القمري في وضع التقابل أي في منتصف الشهر القمري عندما يكون القمر بدرا.

طباعة Email