البراكين على المريخ قد تكون نشطة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تحت عنوان لافت للانتباه كشف تقرير لـ "سي إن إن" أن البراكين على سطح المريخ لا تزال نشطة على الأرجح. هذا ما كشفه بحث جديد أشار إلى تاريخ من النشاط البركاني الحديث على سطح الكوكب الأحمر. ولا يزال العلماء يحاولون فهم تاريخ المريخ تساعدهم مركبات "ناسا" الجوالة من أمثال "كيوريوزيتي" و"بيرسيفيرانس" في الكشف عن أدلة تكمل صورة الخط الزمني للكوكب.

ويعتقد العلماء، بحسب ما أشار الموقع أن جلّ النشاط البركاني للمريخ حصل بين ثلاثة وأربعة مليارات عام مضى، إضافة لبضعة انفجارات حدثت قبل ثلاثة ملايين عام. وتظهر الصور الحديثة التي تلتقطها المسبارات كما البيانات أدلة عن نشاط بركاني حصل خلال الأعوام الخمسين ألف الأخيرة. 

وتمتد المساحات الداكنة الملساء على طول ثمانية أميال وهي محاطة بشقوق بركانية تمتد لـ 20 ميلاً في نظام "سيريبروس فوساي" من التصدعات حيث فتحت قشرة المريخ. 

وتقع هذه لميزة المذهلة في منطقة سهل إليسيوم بلانيتيا الممتد على خط استواء المريخ وثاني أكبر المساحات البركانية. 
وأشار ديفيد هورفاث الباحث في معهد علوم الكواكب إلى أن تلك "قد تكون البقايا الأحدث التي تم توثيقها على المريخ."
 

طباعة Email