يطهو البيتزا فوق الحمم البركانية

أفادت تقارير بأن رجلاً ماهراً في غواتيمالا يخوض مغامرة غريبة، هي الأولى من نوعها، قرب بركان نشط، لإطلاق موجة جديدة من الهوس بالطعام، وفق «ديلي ميل» البريطانية.

ودأب ديفيد غارسيا، على طهو البيتزا فوق الحمم البركانية المنبعثة من بركان باكايا، التي بدأت في الثوران مرة أخرى في فبراير، خلال الأسابيع العديدة الماضية.

وتُظهر لقطات مصورة كيف يرتدي غارسيا ملابس واقية، ويخبز البيتزا على صفائح معدنية خاصة، يمكنها تحمل درجات حرارة تصل إلى 1800 درجة فهرنهايت (982,22 درجة مئوية).

ويتدفق السياح إلى الجبل للحصول على شريحة بيتزا، ونشر الصور على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويعد باكايا واحداً من ثلاثة براكين نشطة في الدولة الواقعة في أمريكا الوسطى، ويمكن رؤية ثوراناتها من العاصمة غواتيمالا، على بعد نحو 15 ميلاً.

وبدأ المحاسب غارسيا خبز البيتزا في عام 2013 في كهوف صغيرة على سفح الجبل.

وقال: «وضعتها في كهف ساخن بلغت حرارته 800 درجة مئوية، وأخرجتها خلال 14 دقيقة»، وعندما ذقت طعم البيتزا المطبوخة بالحرارة البركانية، قلت: «هذه فكرة جيدة».

وعندما بدأ نشاط باكايا في الأسابيع الأخيرة، نقل عمليته المؤقتة إلى منطقة صخرية بالقرب من فوهة البركان، وبدأ في الطهو على الحمم نفسها.

وأضاف: إن الحمم البركانية يمكن أن تصل درجة حرارتها إلى 3600 درجة فهرنهايت (1982 درجة مئوية)، «لذلك يجب أن أراقب اتجاه الرياح حتى لا يؤثر على البيتزا».

وبالطبع إنها مهمة محفوفة بالمخاطر، لكن «بيتزا باكايا» مع صلصة الطماطم والجبن والبصل والبيبروني، قد لاقت نجاحاً كبيراً مع السياح الجياع بعد صعودهم إلى الجبل.

طباعة Email