00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تأجيل رحلة طيران لإنقاذ ذراع ​صبي مبتورة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تم يوم الجمعة الماضي تأجيل الرحلة الأخيرة المتجهة إلى أورومتشي في مطار ختن بمنطقة شينجيانغ الويغورية ذاتية الحكم في الصين، وذلك من أجل إنقاذ صبي مصاب بكسر في ذراعه، حيث عمل الطاقم الطبي وطاقم الطائرة والمطار و101 راكب معا لإنقاذ الطفل.

في ذلك المساء، كانت الرحلة الأخيرة إلى أورومتشي من مطار ختن بشينجيانغ جاهزة للإقلاع كما كان مخططاً لها.

"هل يمكننا ركوب هذه الرحلة؟" طلب والد طفل يبلغ من العمر 7 سنوات من الموظفين في قاعة الانتظار وهو يبكي راجيا المساعدة.

وعلم أن ذراع الطفل البالغ من العمر 7 سنوات قطعت بواسطة بكرة جرار، وكان عليه الذهاب إلى أورومتشي لإجراء عملية طارئة.

أخبر الطبيب المحلي في ختن والد الطفل أن العملية يجب أن تكتمل في غضون 6 ساعات، وإلا فلن يكون هناك علاج بعد نخر الخلية.

بعد تنسيق طارئ متعدد وموافقة 101 راكب، قررت الرحلة "فتح الباب مرة ثانية".

من أجل اقتناص أفضل الوقت للعلاج، فتح المطار المحلي مسار خاص واستخدم نقالة لنقل الطفل الصغير إلى المقصورة. بعد 20 دقيقة، أقلعت الرحلة بسلاسة.

بعد وصول الرحلة بنجاح إلى مطار أورومتشي، نزل الطفل الصغير وعائلته من الطائرة، ونقلتهم سيارة الإسعاف المنتظرة في مكان الحادث إلى مستشفى الطب الصيني التقليدي التابع لجامعة شينجيانغ الطبية لتلقي العلاج في حالات الطوارئ.

بعد سباق مع الزمن، تم توصيل ذراع الصبي المبتورة أخيرا، بحسب صحيفة "الشعب" الصينية.

قال والد الطفل الصغير بامتنان لموظفي الرحلة: "هناك الكثير من الناس الطيبين. لن ننسى أبدا الأطباء وموظفي المطار والعاملين على متن الطائرة".

كلمات دالة:
  • شينجيانغ،
  • أورومتشي،
  • الصين
طباعة Email