أعمال فنية حديدية في حديقة نباتية

غصّت حديقة ميسوري النباتية مؤخراً بأعمال فنية حديدية مثنية على طريقة الأوريغامي، ضمن معرض منحوتات في الهواء الطلق أطلق عليها اسم «حديقة الأوريغامي». 18 تركيباً مصنوعاً من منحوتات ضخمة أوريغامية الشكل من الحديد مبنية على قواعد ثني الورق، وفقاً لما قالت تشيلسيا بويرمان كبيرة منسقي الفعاليات في حديقة ميسوري النباتية.

ويعود الفضل للزوجين الفنانين جنيفر وكيفن بوكس اللذين افتتحا «حديقة الأوريغامي» بداية في حدائق سانتا النباتية عام 2014، ومذاك يتجولان بها في أرجاء الولايات المتحدة. وقد تم ابتكار المنحوتات لعرضها خصيصاً في بيئة الحدائق حيث العناصر الطبيعية والثيمات على اتصال بالنباتات المحيطة. وعمل الفنانان على صنع الأعمال الفنية من الورق بدايةً قبل أن يصقلاها باستخدام تقنية السبك بالشمع الضائع. «وتبرز من بين الأعمال منحوتة تدعى (سيد السلام) التي ترتفع 25 قدماً من طيور الكركية الراسية في منشأة فوق الماء وتعكس 500 طائر آخر». قال بويرمان وفق موقع «إس تي إل ماغ». إضافةً لطيور الكركية يمكن لزوار حديقة ميسوري النباتية الاستمتاع برؤية الطيور المحلقة.

طباعة Email