طاهية شهيرة لم تتناول الطعام منذ 6 سنوات

شُفِيت من الأنوريكسيا (فقدان الشهية)، لتقع تحت حكم صحي مؤبد لمدى الحياة، لم يمنعها مع ذلك من أن تكون أمهر الطهاة، فرغم أنها لم تتناول الطعام منذ 6 سنوات، بحسب ما ذكر موقع «هاربر بازار»، لم تفقد لوريتا هارمز الشهية لإعداد أفضل الأطباق، ومع أنها عاجزة تماماً عن تذوق وصفاتها، إلا أن عدد متابعيها على «إنستغرام» لا ينفك يزداد والحساب معروف بـ«لا طعام عبر الفم إطلاقاً».

أدت ردة فعل لوريتا على تناول البطاطا لتشخيصها بمتلازمة «إيلرز دلنلوس»، ذلك المرض الجيني، الذي يجعل من معدتها تصاب بشلل جزئي، وتعجز عن الإفراغ تلقائياً.

وبرزت لوريتا في عالم الطهو منذ الصغر، حيث بدأت منذ كانت في سن 11 تعدّ وجبات العائلة كل ليلة ثلاثاء، حين تتأخر والدتها بالعمل، لكن مشكلاتها الصحية لاحقتها بعمر الـ13، وزادت من آلامها وزياراتها للأطباء.

ومع ذلك مُنحت في نهاية سنوات الدراسة مقعداً في أهم معاهد الطهو في لندن، وأملت أن تسير على خطى جايمي أوليفر، لكنها لم تتمكن سوى من إنهاء السنة الأولى، لتتحول حياتها الصحية جحيماً دائماً. تقول من جناح المستشفى، حيث تخضع للعلاج: «أول ما سأطهوه بعد عودتي للمطبخ فطور صحي مشبع».

طباعة Email
#