الفن الرقمي يجذب مزادي «سوثبيز» و«فيليبس»

بعد أقل من شهر على نجاح دار مزادات «كريستيز» في بيع عمل فني رقمي مقابل 69.3 مليون دولار، انضم كل من دار مزادات «سوثبيز» و«فيليبس» لجنون ما يعرف بالأعمال الفنية المحفوظة على شكل رمز غير قابلة للاستبدال «NFT» وقد أطلق كل منهما أخيراً مزادات تحت هذا الشعار في خطوة تبرز سعي دور المزادات التقليدية للاستفادة من موجة الجنون الأخيرة التي تهز سوق الفن. ولم يكن أحد، قبل ثلاثة أشهر من اليوم كما ذكر موقع «لايفمينت» قد سمع بتعبير «الرموز غير القابلة للاستبدال»، التي تعتبر شيئاً رقمياً ما كلوحة أو رسم أو مقطوعة موسيقية أو صورة أو فيديو مع شهادة أصالة تخلقها تكنولوجيا الـ«بلوك تشاين».

لكن المشهد قد تغير مع بيع الفنان الأمريكي «بيبل» لعمله الرقمي الفني مقابل 63.9 مليون دولار، مسجلاً بذلك رقماً قياسياً لرموز «NFT». أكثر من عشرة ملايين دولار في صفقات الـ«NFT» تحدث يومياً وفقاً لموقع «دابرادار».

طباعة Email