بالصور.. كواليس صناعة الأزياء الفرعونية في موكب المومياوات الملكية

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

انبهر العالم أجمع السبت، بحفل موكب نقل المومياوات الملكية من المتحف المصرى إلى المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط، وشهد برنامج الحفل استعراض شارك فيه عدد كبير من الشباب الذين ارتدوا أزياء مستوحاة من الزي الفرعوني وإكسسوارات فرعونية من تاج وأحزمة مطلية بالذهب، أبهرت المشاهدين وجعلتهم يشعرون كما لو أن آلة الزمن عادت بهم للوراء لحضور موكب فرعوني لأحد الملوك أثناء انتقاله من التحرير لمنطقة الفسطاط.

ووراء تنفيذ تصميم الإكسسوارات عدد من المصممين الشباب الذين يتمتعون بحس فني، وحب عميق لبلدهم، منهم يمني راشد، الطالبة بالسنة النهائية بأحد المعاهد الخاصة  للفنون التطبيقية، والتي تحدثت لـ"اليوم السابع" عن كواليس تنفيذ الإكسسوارات الفرعونية للعارضين بموكب نقل المومياوات الملكية.

وقالت يمنى:"أنا عملت تحت إشراف مصممة الإكسسوارات ياسمين عبدالوهاب، ودكتور خفاجي مصمم الملابس، وهما مصممي الأزياء والإكسسوار للعارضين بالحفل، وشاركت أنا ومجموعة من زملائي فى تنفيذ الإكسسوارات بداية من شهر أكتوبر الماضى".

وتابعت يمنى التي تعمل أيضاً بمجال تصميم الملابس السينمائية :"شاركت في تنفيذ جميع قطع الإكسسوارات من تيجان وأحزمة، أنا وزملائي مثل منة أحمد و هبة شبانة، وغيرهم من الزملاء اللذين شاركوا فى تصميم إكسسوارات العارضين المشاركين في عرض موكب المومياوات الملكية ".

شعرت يمنى بالسعادة عند مشاهدة ثمار عملها هي وزملائها السبت في الحفل موكب المومياوات الملكية، حيث قالت :"فرحت جداً وأنا أتفرج على الموكب والاحتفال، الذي تم بمجهود عدد كبير من المتخصصين في عدة مجالات لمدة شهور."

واضافت: " سعدت لمعرفة أن الإكسسوارات قد اعجبت المشاهدين، لأنها نتاج لسهرنا وعملنا وتعبنا فى تنفيذ تصميم كل تفصيلة من الإكسسوارات التي ظهرت على العارضين، والتي صممت بكل حب لبلدنا مصر".

وعن كواليس تنفيذ الاكسسوارت، قالت يمنى:" استخدمنا خامات جديدة وكل الإكسسوارات شغل يدوي بكل تفاصيلها وهذا كان أكبر تحدي إذ كان علينا توحيد عملنا وفي النفس الوقت تنفيذه بطريقة مميزة، وعلى المستوى الشخصى، كنت أحاول التوفيق بين عملي في تنفيذ الإكسسوار ودراستى في الجامعة وعملي الخاص ".
 

طباعة Email