حديث الروح

تعالَ فما بيني وبينكَ ثالثٌ

فيذكرُ كلٌّ شجوهُ ويقولُ

وإياكَ عن نشرِ الحديثِ فإنني بهِ

عن جَميعِ العالمينَ بخيلُ

بعيشكَ حدثني بمنْ قتلَ الهوى

فإني إلى ذاكَ الحديثِ أميلُ

وَما بَلَغَ العُشّاقُ حالاً بَلَغتُها

هناكَ مقامٌ ما إليهِ سبيلُ

 شاعر عباسي (1185 - 1258 م)

 

طباعة Email
#