شاهد.. معرض فني تحت مياه بحر متجمدة

يرتدي عشاق الفن في روسيا بدلات الغوص ويغوصون في البحر الأبيض الذي يعد جزءا من المحيط المتجمد الشمالي لزيارة معرض فني تحت الماء.

مدخل المعرض عبارة عن حفرة من السطح المتجمد للبحر الأبيض قبالة منطقة كاريليا الروسية.

يُطلق على معرض الصور الفوتوغرافية "قبل ذوبان الجليد"، وهو مفهوم المصور فيكتور لياغوشكين، بحسب "يورونيوز".

يقول الفنان "الفكرة تعود إلى العام 2018، عندما أغرقنا اللوحات التي رسمها دينيس لوتاريوف تحت الماء. رأيت أن اللوحات تبدو مختلفة تمامًا، مقارنةً بمعرض فوق الأرض، تحظى أيضا بإثارة للاهتمام. كان لدي فكرة أن الصور الملتقطة تحت الماء ستبدو أفضل، وكنت على حق".

قبل إغراق اللوحات تحت الجليد، تُعطى لصور الحيوانات البحرية طلاءً من الأشعة فوق البنفسجية بحيث تكون مقاومة للمياه المالحة.

موضوع المعرض يسلط الضوء على التهديدات التي يشكلها تغير المناخ على القطب الشمالي، كما يقول لياغوشكين.

ويضيف "البحر الأبيض هو أقصى بحر في القطب الشمالي الجنوبي. إنه يتغير بسرعة كبيرة. من المحتمل أن الحيوانات التي ترتبط حياتها بالجليد يمكن أن تختفي من البحر الأبيض. لهذا السبب نلتقط صوراً لها حتى تبقى في ذاكرتنا."

في الوقت الذي يفرض فيه على العديد من زوار المعارض الفنية في جميع أنحاء العالم ارتداء كمامات بسبب انتشار وباء كورونا، يُطلب من عشاق الفن الحاضرين إلى معرض تحت المياه ارتداء بدلة غوص والغطس تحت الجليد لمشاهدة أعمال المصورين الروس.

يستمر المعرض حتى منتصف أبريل المقبل، عندما يبدأ الجليد في الذوبان، ويمكن لأي شخص لديه خبرة سابقة في الغوص زيارته.

كلمات دالة:
  • الجليد،
  • البحر الأبيض ،
  • معرض،
  • روسيا
طباعة Email