مصر.. تفاصيل صادمة بشأن مصرع طبيبة بإلقائها من الطابق السادس

لقيت طبيبة مصرية، بمنطقة دار السلام شرق القاهرة، مصرعها على يد حارس عقار وزوجته وأربعة آخرين، بإلقائها من الطابق السادس، بحجة أنها على علاقة بصديق لها،

وقال شقيق المجني عليها إن شقيقته ليست طبيبة، لكنها تعمل موظفة في عيادة النساء والتوليد في منطقة السلام.

وأضاف أن عامل أنابيب كان صاعدا لشقة شقيقته لتغيير الأنبوبة، وكان الوقت متأخرا في حدود 11 مساء، بسبب انشغالها طوال اليوم في عملها.

وقال: «باب الشقة كان مفتوحا أثناء تغيير الأنبوبة، ولم يتم كسره ودخل عليهما 6 أشخاص بينهم صاحب العقار وزوجته والحارس و3 آخرون من السكان وتعدوا على شقيقتي وعامل الأنابيب بالضرب، وطلبوا منها خلع ملابسها وتصويرها عارية»، مؤكدا أن شقيقته رفضت طلب المتهمين فتم إلقاؤها من الطابق السادس ولفظت أنفاسها الأخيرة، وفقا لموقع المصري اليوم.

وأفاد بأن شقيقته لم تنتحر، وأن وزنها زائد، وسور البلكونة عالي فصعب جدا أن تلقي نفسها منه، ولو حدث فعلا فبالتأكيد ألقت بنفسها هربا من الضرب وتعذيبها».

مضيفا أن شقيقته كانت متزوجة ولديها 3 أطفال يترددون عليها من وقت إلى آخر.

وأمرت النيابة العامة ظهر أمس السبت بحبس 3 متهمين 4 أيام في بتهمة قتل سيدة بمدينة السلام بعد إلقائها من شرفة شقتها بالطابق السادس، لأنهم شاهدوا دخول شخص غريب عنها إلى منزلها في أوقات متأخرة من الليل وقررت النيابة العامة دفن جثتها بعد تشريحها لمعرفة سبب الوفاة.

وأوضحت التحريات أن المجني عليها تقطن في العقار وقوع الجريمة بمفردها، وفي يوم الحادث شاهد حارس العقار أحد الأشخاص يدخل شقة المجني عليها، فقام بإبلاغ صاحب العقار، ما أدى إلى صعود المتهمين إلى شقة المجني عليها والاعتداء عليها بالضرب حتى سقطت من الدور السادس.

كلمات دالة:
  • مصرع طبيبة،
  • حارس عقار،
  • المجني عليها،
  • مصر،
  • دار السلام
طباعة Email