قمر صناعي تجريبي لمراقبة بيئة الفضاء

أطلقت الصين أمس قمراً صناعياً تجريبياً لاستخدامه بشكل رئيس في الاختبارات المدارية للتقنيات الجديدة بما في ذلك مراقبة بيئة الفضاء.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة «شينخوا» أنه تم إطلاق القمر الصناعي من موقع «ونتشانغ» الفضائي في مقاطعة هاينان جنوبي الصين على متن صاروخ حامل من طراز «لونج مارش-7 إيه واي 2».

ويعد الصاروخ «لونج مارش-7 إيه واي 2» نسخة معدلة من الصاروخ الحامل من طراز «لونغ مارتش 7» الجيل الجديد من الصاروخ الصيني متوسط الحجم عالي المدار.. ويتكون الصاروخ من ثلاث مراحل ويبلغ طوله الإجمالي 60.1 متراً، أي أطول بسبعة أمتار من لونغ مارتش-7، ما يمنحه مظهراً نحيفاً وطويلاً.

وقال شن دان كبير المصممين من فريق تطوير «لونغ مارتش 7 أيه» لدى شركة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية، إنه لأجل تقليل أخطار انكسار الصاروخ النحيف، طور العلماء تقنيات ذكية لتزويد الصاروخ تحكماً أفضل في الرياح القوية الموجودة على ارتفاعات عالية، ما يمكّنه من إيجاد مسار الرحلة الأمثل بعد الإقلاع. وبوزن إقلاع يبلغ 573 طناً، يتمتع الصاروخ الذي تم إطلاقه حديثاً بقدرة تحمل أكبر من الطرز السابقة.. وفي الوقت الذي تمتلك الصواريخ الحاملة الرئيسة في الصين قدرة نقل للمدار المتزامن مع الأرض تبلغ 5.5 أطنان، فإن الصاروخ الجديد قادر على إرسال حمولة لا تقل عن 7 أطنان إلى مدار مرتفع.

طباعة Email