حقيقة قيام ساحرة شريرة بحرق شقة وقسم شرطة في مصر

 انتشرت في محافظة بورسعيد الساحلية بمصر شائعة حول قيام ساحرة بحرق قسم شرطة بالإضافة إلى شقتها.

ونفى مصدر أمني ما تردد من شائعات حول قيام "ساحرة شريرة" من استخدام الدجل والشعوذة لحرق شقة سكنية ببورسعيد وقسم شرطة، مؤكدا أن هذه الشائعات ليس لها أساس من الصحة وأن وراء ذلك خلافات أسرية وفق بوابة أخبار اليوم.

 وكانت المحافظة، قد شهت تردد شائعات على صفحات التواصل الاجتماعي "الفيسبوك"، حول قيام ساحرة شريرة باستخدام السحر والشعوذة والأعمال السفلية لحرق شقة سكنية جديدة بمحتوياتها بحي الضواحي بالمحافظة مهددة بالإطاحة بكل من يتحداها وإشعال المكان الذي تحتجز به داخل أحد أقسام الشرطة بالمحافظة.

وانتشرت تلك الشائعات الغير صحيحة بسبب استغلال قلة الوعي لدى فئات من العامة للرجوع إلى خرافات الستينيات، ونشر صور للمصحف الشريف محترق من الأطراف، لتزييف الحقائق، وتحرر محضر بالواقعة وجاري اتخاذ اللازم وتباشر النيابة التحقيق.

طباعة Email