حديث الروح

ما أنا في هَواكَ بالمُرتابِ

يا مليحاً هَواهُ عينُ الصَوابِ

قد تَمَلَّكت مُهجتي وحَياتي

ومَماتي وكلَّ ما لي وما بي

ما تأَمَّلتُ في جَمالك إِلَّا

عُدتُ والعقلُ مُشغَلٌ عن خِطابي

فغِيابي عمَّا سِواكَ حُضوري

وحُضوري لَدَيكَ نفسُ غِيابي

 شاعر سوري (1692 - 1756 م)

 

طباعة Email