الأنظار تتجه لعملية إطلاق "ستارلينك" المقبلة

تنهمك شركة تقنيات استكشاف الفضاء، "سبيس إكس" في إرسال الأقمار الصناعية إلى الفضاء للالتزام بالعرض التوسعي لشبكة الإنترنت والاتصالات العالمية "ستارلينك". وتشكل الخطوة بحسب موقع "سي نت" مؤشراً على أن عملية توسع ""ستارلينك" تسير وفق الجدول الزمني المقرر إلا أن شركة إلون ماسك بحاجة لإطلاق المزيد من أجهزة التوجيه الطائرة في المدار للاستمرار في النمو ولتلبية متطلبات الترخيص بالتشغيل الممنوح من قبل هيئة الاتصالات الفدرالية الأمريكية. 

ويمكن لشركة "سبيس إكس" أن تطلق الدفعة التالية من أقمار "ستارلينك" من مدينة كايب كانفرال في فلوريدا، قريباً ضمن المهمة الخامسة للشركة خلال العام الحالي. وقد تعرض إطلاق هذه الدفعة للتأخير تسع مرات على الأقل لمختلف الأسباب التقنية والمتعلقة بالمناخ. 

 وتأتي عملية الإطلاق المقررة الأحد المقبل بعد انتهاء مهمة "ستارلينك" الأخيرة بتحطم صاروخ "فالكون 9" أثناء عملية الهبوط وانفجاره في مكان قريب داخل المحيط محدثاً كتلة نار عملاقة وفوران أعمدة المياه.

وستتم تغطية الحدث المنتظر بعد ظهر الأحد المقبل حيث ينطلق الصاروخ من مركز كيندي للفضاء.

طباعة Email