مصرية تتبرع بقرطها الذهبي لتجدد عقد لاعب في الزمالك

بعد يومين من الوقوف أما مقر نادي الزمالك، تمكنت الحاجة سوزان محمد قنديل، من مقابلة المستشار هشام إبراهيم نائب رئيس النادي، الذي شاهدها صدفة فدعاها للدخول، بعد أن أخبره رجال الأمن أنها ترغب في مقابلة أحد من الإدارة لعرض أمر مهم على إدارة النادي.

وبحسب صحيفة "اليوم السابع" فإن الحاجة عرضت تبرعها بقرطها الذهبي من أجل التجديد لفرجاني ساسي لاعب وسط الزمالك، وهي المبادرة التي أعلن عنها الموقع الرسمي لنادي الزمالك اليوم.

وجاءت السيدة الزملكاوية لمقر النادي، ومعها مبلغ بسيط من المال، عبارة عن ثمن قرطها الذهبي الذي باعته لتتبرع به للنادي، بعد ما سمعته عبر وسائل التواصل الاجتماعي من أفكار ومقترحات بهذا الشأن.

وبمجرد علم المستشار هشام إبراهيم، بأنها ترغب في مقابلة فرجاني ساسي والتبرع بقرطها الذهبي كمساهمة في تجديد تعاقده، رحب بها وقام بتكريمها وجعلها تقابل فرجاني ساسي وتنقل له رغبتها بنفسها.

وشكر المستشار هشام إبراهيم، السيدة العاشقة للزمالك، لمشاعرها الطيبة إلا أنه رفض استلام المبلغ مؤكدا لها أنها نموذج للمشجع العاشق للكيان، والداعم له.

كما منح نائب رئيس النادي السيدة سوزان محمد قنديل علم النادي وتذكارا خاصا، ووعدها بمقابلة فرجاني ساسي، لاعب وسط الفريق، بناء على طلبها، حيث ستوجه له رسالة من قلب أم للدولي التونسي.

واستقبل الدولي التونسي فرجاني ساسي السيدة سوزان قبل انطلاق المران، ولبى اللاعب رغبة مشجعة النادي واستقبلها بحفاوة بالغة، حيث طالبته بالاستمرار في نادي الزمالك الفترة القادمة، ووعدها النجم التونسي بالبقاء من أجل جماهير النادي.

طباعة Email