طبيب يمثل أمام المحكمة من غرفة العمليات

أكدت السلطات الطبية في كاليفورنيا الأمريكية أنّها ستحقق مع طبيب جراحة تجميل ظهر عبر خاصية الفيديو "زووم" خلال جلسة استماع أمام المحكمة لارتكابه مخالفة مرورية.  

ذكرت صحيفة "الشرق الأوسط" أن سكوت غرين مثُل أمام المحكمة العليا في "سكرامنتو" الخميس الماضي من داخل غرفة العمليات خلال جلسة استماع عقدت عبر الإنترنت لدواعي جائحة "كورونا".

وظهر الجراح مرتدياً زي غرف العمليات إلى جوار مريض يخضع لجراحة بعيداً عن الأنظار، فيما كان من السهل سماع أصوات صافرات الآلات الطبية في الخلفية.

وقال كاتب المحكمة: "مرحباً سيد غرين؟ مرحباً. هل أنت متاح للتجربة؟» فيما ظهر ضابط مكلف بالحضور في قاعة المحكمة وقد رفع حاجبيه في دهشة. وعلق كاتب المحكمة قائلاً: "يبدو أنك في غرفة عمليات الآن"!

أجاب الطبيب: "نعم يا سيدي. نعم، أنا في غرفة العمليات الآن. لكنني جاهز للمحاكمة، تفضل".

وذكّر الكاتب أنّ الإجراءات بُثّت على الهواء مباشرة، لأن جلسات استماع المخالفات المرورية يتعين بثها للجمهور بموجب القانون. وبدا أنّه يواصل العمل ورأسه لأسفل انتظاراً لوصول مفوض المحكمة غاري لينك لدخول غرفة العمليات.

وعندما ظهر مفوض المحكمة وشاهد الطبيب، تردد القاضي في المضي قدماً في المحاكمة حرصاً على سلامة المريض.

عندها قال غرين: "برفقتي جراح آخر يساعدني في العملية، لذا يمكنني الوقوف معكم والسماح لزميلي بإكمالها".

قال القاضي إنّه لا يعتقد أنّه من المناسب إجراء المحاكمة في ظل هذه الظروف، وأخبر غرين بأنّه يفضل تحديد موعد جديد لجلسة الاستماع، "عندما لا تكون منشغلاً بجراحة لتهتم باحتياجات المريض"، ليعتذر غرين.

وقال الطبيب قبل أن يقاطعه القاضي: "في بعض الأحيان، لا تسير الجراحة دائماً على هذا النحو"، ليقاطعه القاضي قائلاً: "هذا ما يحدث الآن، نريد الحفاظ على صحة الناس، نريد إبقاءهم على قيد الحياة، هذا مهم".

وأفاد "المجلس الطبي في كاليفورنيا" بأنّه سينظر في الحادث، مشيراً إلى أنّه "يتوقع من الأطباء اتّباع معايير الرعاية عند علاج مرضاهم".

 

طباعة Email