الشرطة الأسترالية تبحث عن رجل مفقود داخل بطون التماسيح!

قامت وزارة البيئة  الأسترالية بقتل تمساحين وتشريحهما، بحثا عن رفات بشرية، بعدما فقد رجل كان قد ذهب في رحلة صيد مساء الخميس.

وعُثر على قارب الصياد الجمعة وهو مقلوب، وبه أضرار توحي بوقوع هجوم من تمساح، ثم عثر على رفات بشرية في المنطقة، مما دفع السلطات لإطلاق عملية للإمساك بالتماسيح وقتلها للعثور على بقايا الرجل.

وقتلت الوزارة تمساحاً طوله حوالي 3 أمتار، بالقرب من جزيرة هينشينبروك، ليل الأحد، بهدف تشريحه بحثا عن رفات بشرية.

وعثرت السلطات على رفات بشرية داخل تمساح آخر يصل طوله إلى 4 أمتار، تم الإمساك به، السبت، في غايوندا كريك بالقرب من المكان الذي فقد فيه الرجل.

وقالت الشرطة، الاثنين، إن الاختبارات جارية لمعرفة ما إذا كان الحيوان الثاني يحتوي على رفات بشرية أيضا، وفق "سكاي نيوز عربية".

ويعد هذا ثالث هجوم من تماسيح في كوينزلاند هذا الشهر، حيث نجا اثنان من السباحين، قبل اختفاء الصياد.

كلمات دالة:
  • أستراليا ،
  • تمساح،
  • صياد
طباعة Email