تخفيف الحكم على المهندس المصري المحكوم عليه بالإعدام في السعودية

أكدت ابتسام سلامة زوجة المهندس المصري  علي أبو القاسم، المحكوم عليه بالإعدام في السعودية، أنه تم تخفيف الحكم عليه من الإعدام إلى السجن المؤبد 25 عامًا. 

وناشدت سلامة الرئيس عبدالفتاح السيسي بالتدخل لإصدار عفو عن زوجها المحتجز في السعودية منذ أكثر من 4 سنوات، وفقا لصحيفة الوطن المصرية.

وكانت محكمة تبوك الجزئية، في المملكة العربية السعودية،  استكملت اليوم الخميس، محاكمة المهندس على أبوالقاسم، المحكوم عليه بالإعدام في قضية الاتجار بالمخدرات.

وعقدت جلسة اليوم وهي الخامسة والأخيرة في قضية المهندس المصري بتهمة الإتجار بالمخدرات على خلفية تسلمه معدة بها أقراص مخدرة خلال عمله في شركة للمقاولات بالجمارك السعودية، وقد صدر الحكم ضده عام 2017.

وكانت الجهود المصرية بالتعاون مع الجانب السعودى، نجحت في وقف تنفيذ حكم الإعدام مراعاة لتطورات التحقيقات في القضية بمصر.

وكان على أبوالقاسم مهندس مصري من محافظة أسوان، ألقي القبض عليه في منتصف عام 2016، وصدر عليه حكمًا بالإعدام عام 2017، على خلفية اتهامه بتهريب وجلب مخدرات إلى المملكة العربية السعودية.

وأشارت التحقيقات المصرية إلى «دس» مجموعة من تجار المخدرات كمية من المواد المخدرة داخل معدات الحفر التي استوردها المهندس المصرى على أبوالقاسم من مصر إلى السعودية والتي كان يشرف على تسلمها، وألقت السلطات السعودية القبض على المهندس المصري، بتهمة جلب المخدرات وقضت عليه بالإعدام.

طباعة Email