آخر تطورات قضية المهندس المصري المحكوم عليه بالإعدام في السعودية

بوادر انفراجة كبيرة في قضية المهندس المصري علي أبو القاسم، المتهم بتهريب المخدرات إلى السعودية والمحكوم عليه بالإعدام في المملكة قبل جلسة تحديد المصير المقرر لها 7 فبراير حيث شهدت محكمة جنايات القاهرة أحداثا كبيرة، مساء أمس حيث أدانت المحكمة المتهمين الرئيسيين في الجريمة.

وأثبتت التحقيقات والتحريات أن المتهمين الثلاثة هم الذين تورطوا في القضية، ودسوا الأقراص المخدرة في عفش المهندس علي أبو القاسم، الذي ضبط في السعودية وفق صحيفة الوطن .

وقضت محكمة الجنايات أمس، اليوم، بمعاقبة المتهمين الثلاثة بالسجن المؤبد، لإدانتهم بحيازة المواد المخدرة، وتهريبها إلى خارج البلاد، وبرأت المحكمة 3 متهمين آخرين، كانوا يواجهون الاتهامات نفسها التي أُدين بها المحكوم عليهم. 

جاء ذلك بعدما نجحت النيابة العامة المصرية، العام الماضي، في وقف تنفيذ حكم الإعدام، وإعادة ملف قضية علي أبو القاسم إلى المحكمة الجزئية، بعد أن تقدّمت النيابة بطلبٍ إلى المحكمة العليا في المملكة العربية السعودية، في يناير 2020، وأجرى النائب العام المصري حمادة الصاوي حينها، اتصالا بنظيره السعودي، ثمنَ خلاله مجهودات النيابة العامة السعودية، والتطلع إلى استمرار التعاون المشترك المثمر فيما بين النيابتين، تحقيقًا لحسن سير العدالة في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

طباعة Email