سيدة تدخل في غيبوبة ومهددة ببتر يديها .. بسبب عضة من كلبها

دخلت سيدة ثلاثينية وأم لأربعة أطفال في غيبوبة شديدة بعد شعورها بأعراض تشبه أعراض الإنفلونزا إثر إصابتها بجرح صغير جدًا إثر عضة بسيطة من كلبها خلال وضعه في القفص، فلم تفكر أبدًا في أن الكلب قد يسبب لها كل هذه المشاكل الصحية الكبيرة.

ووفقًا لصحيفة «ميرور» البريطانية تحولت "شفتا" ميشيل وأنفها ويداها إلى اللون الأسود بسبب تعفن في الدم ثم نقلت إلى مستشفى بمدينة بليموث الإنجليزية حيث أجري غسيل كلوي لها تبعه دخولها في غيبوبة لمدة أسبوعين.

وبسبب نقص الدم والأكسجين قد تضطر السيدة إلى بتر يدها بنسبة كبيرة خاصة أنها تعاني من فشل عضوي متعدد، وقامت أختها ميلاني إليس بجمع الأموال لدفع ثمن الأطراف الصناعية استعدادًا لإتمام العملية في أي وقت.

وأضافت أختها: «أمضت أسبوعين في العناية المركزة تكافح من أجل حياتها، وكليتاها لا تعملان، لكن كبدها يتحسن، وإنهم ينتظرون ليروا ما إذا كانت قوية بما يكفي لاستيعاب أي عملية».

وأوضحت شركة للأطراف الاصطناعية لأختها أن تكلفة كل يد تبلغ 32000 جنيه إسترليني، والتي يجب استبدالها كل خمس سنوات؛ لذا أطلقت الأسرة حملة لجمع التبرعات بقيمة 100000 جنيه إسترليني، وحتى الآن تم التبرع بمبلغ 2000 جنيه إسترليني.

 

طباعة Email