ما خطورة ارتداء الأطفال ملابس زرقاء في حوض السباحة؟

شاركت مجموعة CPR Kids الأسترالية صورة عبر صفحتها في Facebook، والتي تديرها ممرضات مسجلات، منبهة الآباء إلى ضرورة اختيار ألوان زاهية لملابس السباحة الخاصة بأطفالهم.

وكانت صورة مخيفة قد انتشرت في استراليا توضح ضرورة الابتعاد عن ألوان ملابس السباحة الزرقاء، مشيرة إلى وجوب ارتداء الألوان الزاهية لأن الطفل الذي يرتدي ملابس السباحة الزرقاء يكاد يكون من المستحيل رؤيته.

ويبدو أن الصورة تظهر حوض سباحة فارغا في الهواء الطلق، لكن بدا أن هناك بقعة أكثر قتامة قليلًا كانت تدور في الأعلى.

وكانت الصدمة كالصاعقة عندما تبين وجود طفل يرتدي سروالًا أزرق باهتًا يسبح في قاع حوض السباحة الذي كان أيضًا غامقًا بسبب حاجب الشمس.

وتقول الممرضة «سارة هونستيد» أيضًا إنه من "الضروري" "الإشراف الفعال" على الأطفال وتعلم الإنعاش القلبي الرئوي.

وشارك مئات الأشخاص الصورة، وعلقوا عليها، حيث كتبت إحدى النساء: "هذا مخيف للغاية! لم أستطع رؤية الطفل على الإطلاق".

وأشار العديد من الآباء المهتمين إلى أنه من الصعب العثور على ملابس السباحة ذات الألوان الزاهية عند التسوق لأطفالهم، وخاصة الأولاد، وطالبوا شركات الملابس بضرورة النظر في الأمر.

 

طباعة Email