يدخل في غيبوية قبل كورونا ويستيقظ 2021

استيقظ شاب بريطاني من غيبوبة استمرت 11شهرًا بعد حادث سير، حيث صدمته سيارة في مارس من العام الماضي، ولم يكن يعلم شيئًا عن جائحة فيروس كورونا المدمر الذي اجتاح العالم. ووفقا لتقرير جريدة ميرور البريطانية " Mirror"، فقد عانى الشاب جو "19 عاما" من إصابة شديدة في الدماغ وبقي في المستشفى منذ ذلك الحين.

وأوضحت الصحيفة أن عائلته تواجه مهمة صعبة أخرى، حيث يحاولون معرفة كيفية شرح التغييرات التي شوهدت في المملكة المتحدة منذ بدء الوباء، مما يتبع بسرعة التباعد الاجتماعي، وعمليات الإغلاق - والمزيد من الإجراءات الاحترازية.

ووفقا للتقرير فإنه قد أصيب بـ كوفيد 19 مرتين، لكن عائلته غير متأكدة من مدى فهمه للوباء.

وقال أحد أقاربه إنهم سيواجهون صعوبة في شرح ما حدث على مدار عام، لأن الحادث كان قبل الإغلاق الأول ويبدو الأمر كما لو أنه نام خلال الوباء بأكمله.

وكان جو قد تعرض لحادث تصاد بسيارة عند عودته من دراسته، وكان هذا قبل ثلاثة أسابيع من أول إغلاق، دخل حيز التنفيذ في المملكة المتحدة في 23 مارس 2020.

منذ ذلك الحين، كان في غيبوبة في مستشفى ليستر العام، حيث يمكن لأمه فقط زيارتها بسبب قيود كوورنا، وعلى الرغم من ذاك فقد أصيب بالفيروس مرتين، مرة بينما كان لا يزال في غيبوبة ومرة ​​منذ استيقاظه.

والآن يتقدم المراهق بشكل جيد بعد فتح عينيه وبدأ في تحريك أطرافه عندما طُلب منه القيام بذلك.

وفي البداية كانت عيناه مفتوحتين لكنه لم يستجب لأي شيء، وخلال أسابيع قليلة اتخذ خطوات مذهلة، فهو يحاول المشاركة ويبتسم ويرفع أطرافه بناءً على التعليمات.

طباعة Email