3 أشقاء مصريين مكفوفين يحفظون القرآن الكريم كاملاً

 حفظ القرآن الكريم  نعمة عظيمة، وسنة فيها خير كثير، يمنحها الله سبحانه وتعالى لمن يستحقها واجتهد في حفظ كتابه، فكيف بمن كان مكفوفا وحفظ القرآن الكريم  وتحدى الصعاب. فالإعاقة ليست فى الجسد.. هذا المقولة طبقها 3 أشقاء مكفوفين بمحافظة الإسكندرية في مصر ،  رفعوا شعار الأمل حياة، حيث استطاعوا حفظ القرآن الكريم كاملا وإتقانه.

ويأتي أولهم "محمد أحمد حسن" الطالب بالصف الثاني الإعدادى الأزهري معهد أبي قير العام 14 عاما، والذى بدأ حفظ القرآن فى الثالثة من عمره وأتممه في الثامنة من عمره بسبع قراءات، واشترك فى العديد من المسابقات فى 2015 وحصد المركز الأول على الجمهورية وحصل عليها فى 3 أعوام متتالية، مؤكدا أنه يعشق الشيخ المنشاوى ومصطفى إسماعيل.

والشقيق الثانى هو "فارس أحمد حسن" 12 سنة بالصف الأول الإعدادي الأزهري ونجح فى حفظ القرآن الكريم بقراءة واحدة وكان لديه 11 عاما، ودخل مسابقات وحصد المركز الأول في مسابقة الأوقاف عام 2013.

أما شقيقتهم الثالثة وهى ملك أحمد لديها 10 أعوام والتى أتمت حفظ 5 أجزاء من كتاب الله إلى الآن.

طباعة Email