زوج يلحق بزوجته بعد وفاتها بـ10 دقائق

تكثر القصص والحكايات عن الحب والوفاء،  ولكن هذه المرة القصة مختلفة ، فحزن الزوج على شريكة حياته بعد وفاتها عجل بوفاته أيضا بعد 10 دقائق فقط من موت زوجته في فاجعة لأهالي الزوجين في مصر.

وشهدت منطقة الترعة بالمحلة الكبرى في مصر  وفاة زوج حزنا على فراق زوجته بعد وفاتها بـ10 دقائق عقب دخوله غرفة النوم الخاصة بهما أثناء محاولته لإيقاظ زوجته من النوم والاطمئنان على حالتها الصحية.

وكشف الجيران أن الزوجة كانت مريضة منذ 5 أشهر بأمراض القلب والسكر وحدثت لها مضاعفات صحية وتم بتر أحد قدميها وبدأت الحالة الصحية تدهور حتى أصيبت القدم الأخرى ووجه الأطباء ببترها خلال أيام.

وأضاف الجيران أن الزوجة تدهورت حالتها الصحية وفى تمام الساعة السادسة من مساء الجمعة، دخل الزوج ويبلغ من العمر 77 عاما للاطمئنان على زوجته وتبلغ من العمر 72 عاما، على فراش الزوجية وحاول إيقاظها من النوم لكنه وجدها فارقت الحياة، وفقاً لوسائل إعلام مصرية.

واوضحوا انه عقب التأكد من وفاة زوجته دخل في نوبة بكاء وأصيب بمرحلة من الانهيار وفقد أعصابه ثم فارق الحياة على الأرض بعد 10 دقائق من وفاة زوجته حزنا على رفيقة حياته.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات