أكواخ ثلجية تحمي البطاريق المهددة بالانقراض

طرح أحد المهندسين المعماريين مفهوماً جديداً لحماية البطاريق المهددة بالانقراض في القارة القطبية الجنوبية، مقدماً تصميماً من جزأين لأكواخ ثلجية فوق الأرض كما تحت المياه. وفيما توفر الأكواخ العلوية موائل من صنع الإنسان للبطاريق من أجل التكاثر مع مساحة كافية لإبقاء البيض دافئاً، فإن الأكواخ السفلية تنتج الكهرباء لتبريد الجليد المحيط ووقف ذوبان الصفائح المتجمدة. ووفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، كان ذوبان الجليد في القارة الجنوبية يدفع ببطاريق «الإمبراطور» نحو الانقراض؛ لأنها تعتمد على المناطق المتجمدة للعيش والتكاثر. وكانت هناك توقعات منشورة في عام 2019 بانقراض النوع بسبب تغير المناخ في غضون الـ80 عاماً المقبلة بسبب تناقص موائلها.

المفهوم الجديد، ويدعى «نظام حماية البطاريق» هو من أفكار المصمم سجد نافيدي. ويمكن أن تدخل البطاريق الأكواخ الثلجية فوق الأرض لوضع البيض في بيئة آمنة، ذلك أنها مصممة لحماية الطيور من الحرارة التي يمكن أن تصل إلى 50 درجة فرنهايت سالبة. أما تحت المياه، فيوجد كوخ معكوس يمتاز بثقوب وتتصل ببندول مغمور يتأرجح منتجاً كهرباء.

طباعة Email