الكويت .. انتشال جثة طفل مفقود في البحر منذ أسبوع

تمكنت إدارة الانقاذ البحري في الكويت من انتشال جثة تعود لطفل فقد في البحر مقابل أبراج الكويت واستمرت عمليات البحث عنه أسبوعاً كاملا.

وقالت قوة الإطفاء العام في بيان صحافي اليوم "السبت" إنها تلقت بلاغاً بوجود جثة تطفو على سطح البحر مقابل أبراج الكويت وعلى أثره توجهت زوارق الاطفاء والانقاذ البحري القائمة بالبحث والتي كانت متواجدة بالقرب من موقع البلاغ وانتشلتها.

وتمت عمليات البحث عن الطفل الغريق بمشاركة سلاح الطيران وسلاح البحرية التابع لوزارة الدفاع وخفر السواحل والقوات الخاصة التابعة لوزارة الداخلية واتحاد الصيادين وفريق النادي العلمي للطيران الشراعي وبعض المتطوعين من مرتادي البحر والمواطنين وسط اهتمام وسائل الإعلام.

وناشدت «الإطفاء» مرتادي البحر بضرورة التقيد باشتراطات السلامة عند الابحار وهي الاطلاع على نشرة الأحوال الجوية وحالة البحر والتأكد من سلامة الزورق والمحركات والأجهزة الملاحية توافر وسيلة اتصال لتمكن من على متن الزورق من التواصل مع جهات الطوارئ ووجود معدات وأدوات السلامة البحرية. صحيفة الرأي الكويتية.

ولفتت إلى أهمية التزود بالوقود الكافي للذهاب والعودة عند الإبحار وإبلاغ العمليات مع تحديد الوجهة ووقت الذهاب والعودة وبيانات الركاب ومعرفة الخط الملاحي وأماكن المياه الضحلة وارتداء سترة النجاة طوال فترة الإبحار لجميع أفراد الطاقم والتزود بكميات كافية من الطعام والمياه.

وفي وقت سابق، أفادت المعاينة الأولية للجثة بأنها تعود للغريق المفقود في البحر من "السبت" الماضي.

وقد توجهت الفرق بعد أن أبلغ شخصان كانا على متن طراد صيد عن عثورهما على جثة تطفو على سطح البحر لطفل يرتدي ملابس سوداء مقابل منطقة الأبراج.

طباعة Email