سموه يوجه بتخفيض إجراءات ممارسة الأعمال والاشتراطات الحكومية 30 %

حمدان بن محمد: دبي ستظل الوجهة الأولى للأعمال

شدد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، على أن دبي كانت ولاتزال الوجهة الأولى للأعمال في المنطقة، مؤكداً أنها قطعت شوطاً كبيراً في دفع جهود التعافي الاقتصادي بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

والتي أسهمت في العودة التدريجية للحياة الطبيعية ودعمت استمرارية قطاع الأعمال. وقال سموه: «نحن ماضون في دعم بيئتنا الاستثمارية وترسيخ دعائم ثقة المستثمرين في إطار شراكة هدفها النجاح دائماً لطرفيها».

جاء ذلك خلال اجتماع ترأسه سموه أمس بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، وضم قيادات الجهات الحكومية المعنية بتسهيل ممارسة الأعمال في دبي، إذ وجّه سموه بتسهيل إجراءات ممارسة الأعمال وتبسيط الاشتراطات الحكومية بنسبة 30% خلال ثلاثة أشهر.

وقال سموه على «تويتر»: «القطاعان الحكومي والخاص في دبي تجمعهما شراكة طويلة وقوية، وجهنا بتوسيع نطاقها بمنح القطاع الخاص فرصاً أكبر ضمن المشاريع الحكومية للإمارة.. توازياً مع استمرار العمل على تعزيز البيئة الاستثمارية في دبي وزيادة جاذبيتها وترسيخ مكانتها كوجهة عالمية مفضلة للأنشطة الاستثمارية».

اقرأ أيضاً:

حمدان بن محمد يوجّه بتخفيض الاشتراطات الحكومية في دبي بنسبة 30%

طباعة Email
#