آبل تطور شريحة جديدة لأجهزة كمبيوتر ماك

أطلقت شركة الإلكترونيات الأمريكية العملاقة آبل الشريحة الجديدة "إم1" التي تعمل بتقنية أيه.آر.إم والتي تقول الشركة إنها أقوى شريحة انتجتها حتى الآن وأول شريحة مصممة بشكل خاص لأجهزة كمبيوتر ماك.

وبحسب آبل فإن الشريحة إم1 مصممة لأجهزة ماك التي تحتاج إلى شريحة صغيرة الحجم عالية الكفاءة في استهلاك الطاقة.

ويعني قيام آبل بتطوير المعالج الخاص بأجهزتها ابتعادها عن استخدام المعالجات التي تنتجها شركة الرقائق الأمريكية إنتل والتي ظلت تنتج المعالجات المستخدمة في أجهزة ماك لأكثر من 10 سنوات.

وذكرت شركة آبل أن الشريحة إم1 هي أول شريحة كمبيوتر شخصي تستخدم تكنولوجيا المعالج مقاس 5 نانوميتر  وتحتوي على 16 مليار ترانزيستور.

وتوفر هذه الشريحة معالجة البيانات بسرعة 3.5 مرة سرعة أداء وحدة المعالجة المركزية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات