علماء يتوصلون إلى تأمين مكالمات جماعية مضادة للاختراق بفضل كورونا

قال فريق من العلماء بقيادة عالم بريطاني إنه بعد أكثر من عام من الاجتماعات عبر منصة "زوم" سهلة الاختراق، والتي تم اللجوء إليها، في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا، قد يكون العالم "اقترب خطوة نحو تأمين المكالمات الجماعية في نهاية المطاف".

وزعمت المجموعة، التي تضم أكاديميين من جامعة هاينريش هاينه في دوسلدورف، في مجلة "ساينس أدفانسيس" أنها اكتشفت كيفية تسهيل "محادثة آمنة" ضد الاختراق بين أربعة أطراف.

ومنذ بداية جائحة فيروس كورونا، أدى ما يصفه الفريق بـ "الاعتماد العالمي على العمل التعاوني عن بعد، بما في ذلك المكالمات الجماعية، إلى "زيادة كبيرة في الهجمات الإلكترونية على منصات المؤتمرات عبر الهاتف الشهيرة في العام الماضي".

وذكر الفريق أن بحثهم المنشور حديثا يعد "تقدما في الوقت المناسب" حيث "يمكن أن يؤدي إلى إجراء مكالمات جماعية بإجراءات أمنية ملازمة غير قابلة للاختراق، ومدعومة بمبادئ الفيزياء الكمية".

ووفقا للمعد الرئيسي للبحث أليساندرو فيدريتزي من جامعة هيريوت وات في جلاسجو، استند العمل إلى ما أسماه ألبرت أينشتاين بـ "فعل شبحي عن بعد"، في إشارة إلى "التشابك الكمي".

كلمات دالة:
  • عالم بريطاني،
  • منصة زوم،
  • مكالمات جماعية،
  • اختراق،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
#