مبابي يربح معركته مع اتحاد الكرة الفرنسي بشأن حقوق الصور

ت + ت - الحجم الطبيعي

ربح كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان، معركته مع الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بشأن حقوق الصور، بعد إعلان اتحاد الكرة الفرنسي أمس الاثنين عن "تعديل" الاتفاق مع اللاعبين الفرنسيين.

ونشب خلاف بين مبابي واتحاد الكرة الفرنسي منذ مارس الماضي، عندما رفض الظهور في جلسة تصوير للاعبي المنتخب الفرنسي الأول.

وكان مبابي حريصا على التحكم بشكل أكبر في حقوق الصور الخاصة به، لتجنب الارتباط بعلامات تجارية معينة، ولكن نويل لو غريت، رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، لم ينجح في التوصل لاتفاق مع ممثلي اللاعب خلال لقاء جمع بينهم في يونيو الماضي.

وقال لو غريت لصحيفة "ليكيب" هناك وقت كاف لتحقيق التغييرات المنشودة قبل كأس العالم، حيث أكد فريق عمل مبابي أمس الاثنين أنه قرر مقاطعة جلسة تصوير مقررة اليوم الثلاثاء، على هامش تجمع اللاعبين استعدادا لملاقاة النمسا والدنمارك في دوري الأمم الأوروبي.

ولكن بعد لقاء جمع أعضاء الاتحاد الفرنسي لكرة القدم أمس الاثنين، تقرر الموافقة على طلبات مبابي.

وأوضح اتحاد الكرة الفرنسي في بيان "بعد محادثات حاسمة في حضور المديرين التنفيذيين للمنتخب الفرنسي ورئيس الاتحاد والمدرب ومدير التسويق، تعهد اتحاد الكرة الفرنسي في أسرع وقت ممكن بمراجعة الاتفاق الأصلي لحقوق الصور الخاصة باللاعبين الذين تم اختيارهم".

وأضاف البيان "اتحاد الكرة الفرنسي يسعده العمل على الخطوط العريضة للاتفاق الجديد، والذي من شأنه ضمان مصالحه، مع الأخذ في الاعتبار المخاوف والإدانات المشروعة التي عبر عنها اللاعبون بالإجماع".

طباعة Email