"بوكا" يدرّب ناشئيه في ملاعب تهتزّ تهيئةً لـ "بومبونيرا"

ت + ت - الحجم الطبيعي

قام بوكا جونيورز المنافس في الدوري الأرجنتيني لكرة القدم بتركيب أجهزة تجعل ملاعب التدريب بالنادي تهتزّ كطريقة لإعداد اللاعبين الناشئين للعب في استاد يشتهر بالصخب ويهتز تحت أقدام الجماهير المتحمسة للفريق.

وقال خوان رومان ريكيلمي لاعب خط الوسط السابق بالنادي ونائب الرئيس الحالي إنه من المعروف أن استاد بومبونيرا الخاص ببوكا يهتز عندما يقفز المشجعون معا في المباريات الكبيرة، لكن التجربة يمكن أن تكون غير مريحة للاعبين الناشئين والشباب.

وأضاف في مقطع فيديو على القنوات الخاصة بالنادي على منصات التواصل الاجتماعي "هذا لا يحدث في أي مكان آخر. إنه الاستاد الوحيد الذي يتحرك. يمكنك عندما تكون هناك أن تشعر بأن الملعب يتحرك".

وقام نادي بوكا مؤخرا بتركيب سلسلة من الأجهزة التي تولد الهواء المضغوط ما يؤدي لاهتزاز ملاعب التدريب. وترتبط الأجهزة بحسابات وسائل التواصل الاجتماعي للنادي. لذلك عندما يضغط المشجعون على كلمة "إعجاب"، يحول النادي ذلك إلى هزة في ملعب التدريب.

ولدى بوكا، الذي يوجد مقره في بوينس آيرس، 4.5 مليون متابع على تويتر و6.4 مليون على إنستغرام و8.7 مليون على فيسبوك.

وجاء في مقطع فيديو بثه النادي "يجب أن تكون مستعدا للعب باسم بوكا. نجهز الناشئين الذين سينضمون غدا لصفوف الفريق الأول. نحن نجهزهم لكرة القدم..ونفسيا أيضا".

وبوكا هو أحد أكبر الفرق في أمريكا الجنوبية، ولديه مجموعة من المشجعين الأكثر حماسا. وشهد النادي ظهور لاعبين مثل دييجو مارادونا وكارلوس تيفيز وكلاوديو كانيجيا. 

 

طباعة Email