سيتي يعتذر بسبب ترديد الأغاني خلال دقيقة الصمت قبل مباراة ليفربول

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتذر نادي مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم بسبب قيام مجموعة من مشجعيه بترديد الصيحات والأغاني خلال الوقوف دقيقة صمت قبل مباراة الفريق أمام ليفربول على ملعب ويمبلي، والتي انتهت بفوز ليفربول 3 / 2 اليوم السبت في الدور قبل النهائي من كأس الاتحاد الإنجليزي.

وقامت مجموعة من مشجعي مانشستر سيتي بترديد الأغاني خلال الوقوف دقيقة صمت تكريما لضحايا كارثة هيلزبره التي وقعت قبل 33 عاما، قبل أن يشير الحكم مايكل أوليفر بإنهاء وقفة الصمت.

وقال متحدث باسم النادي :"مانشستر سيتي يشعر بخيبة أمل شديدة إزاء تصرفات بعض مشجعيه خلال دقيقة الصمت قبل المباراة."

ومن جانبه، قال بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي :"هم لا يمثلوننا."

كذلك علق يورجن كلوب المدير الفني لليفربول بشأن هذا التصرف وترديد الأغاني قائلا "خطأ.. كان أمرا غريبا للغاية. لكن مانشستر سيتي اعتذر عن ذلك. وهذا جيد."

وفي 15 أبريل 1989، كان أكثر من 90 شخصا قد لقوا مصرعهم إثر تدافع الجماهير خلال مباراة ليفربول ونوتنجهام فورست في الدور قبل النهائي من بطولة الكأس. وكان أغلب الضحايا من مشجعي ليفربول.
 

 

طباعة Email