ثلاثية رونالدو تهدي مانشستر يونايتد فوزا مثيرا على نوريتش

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أحرز كريستيانو رونالدو ثلاثة أهداف في مباراة واحدة للمرة 50 في مسيرته مع الأندية ليقود مانشستر يونايتد للفوز 3-2 على نوريتش سيتي وسط العديد من الاحتجاجات من المشجعين في أولد ترافورد اليوم السبت.

ومع خسارة توتنهام هوتسبير رابع الترتيب 1-صفر أمام برايتون آند هوف ألبيون في وقت سابق اليوم، امتلك يونايتد الفرصة لتقليص الفارق وإنعاش آمال التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

وسجل المهاجم المخضرم رونالدو هدفين في الشوط الأول، وبدا أن صاحب الأرض سيخرج بانتصار سهل تحت أشعة الشمس القوية، ووسط معاناة الفريق المتذيل للمسابقة.

لكن كيران دويل قلص الفارق للفريق الزائر في نهاية الشوط الأول، ثم أدرك تيمو بوكي التعادل لنوريتش بعد الاستراحة بسبع دقائق، ليوجه ضربة للمشجعين في أولد ترافورد.

وأطلقت الجماهير، التي احتجت قبل المباراة على ملاك النادي وطالبت برحيلهم، هتافات ضد الملاك مع ظهور الفريق بشكل متواضع في الشوط الثاني أمام الفريق الذي يتأخر بسبع نقاط عن منطقة الأمان.

وتعرض بول بوجبا لاعب يونايتد لصيحات استهجان من مشجعيه قبل استبداله، لكن رونالدو خطف الأضواء وأحرز هدف الفوز قبل 14 دقيقة من النهاية، ليعيد فريقه إلى الطريق الصحيح.

وهذا الفوز الأول ليونايتد في أربع مباريات في كل المسابقات ليجتاز أرسنال، الذي خسر 1-صفر أمام ساوثامبتون، ويصبح خامسا برصيد 54 نقطة من 32 مباراة، وبفارق ثلاث نقاط فقط عن توتنهام. وبقي نوريتش في المركز الأخير وله 21 نقطة.
 

طباعة Email