رئيس برشلونة: أشعر "بالخزي" بعد امتلاء مدرجات كامب نو بجماهير فرانكفورت

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال جوان لابورتا، رئيس برشلونة إنه "يشعر بالخزي والخجل" بعد حضور 30 ألف متفرج من جماهير أينتراخت فرانكفورت في ملعب الكامب نو في إياب دور الثمانية للدوري الأوروبي لكرة القدم أمس الخميس على الرغم من تخصيص خمسة آلاف تذكرة فقط للفريق الضيف.

وودع برشلونة البطولة بشكل مفاجئ أمام نظيره الألماني بعدما سجل الجناح فيليب كوستيتش هدفين في الفوز 3-2، ليعبر فرانكفورت إلى الدور قبل النهائي بفضل انتصاره 4-3 في مجموع المباراتين.

وبينما كان برشلونة يتوقع دعما كبيرا في كامت نو، ذكرت شبكة (ئي.إس.بي.إن) أن نحو 30 ألف مشجع لأينتراخت حضروا المباراة من بين 79468 متفرجا في الملعب.

وأبلغ لابورتا محطة برشلونة التلفزيونية "بصراحة ما حدث اليوم يجعلني أشعر بالخزي والخجل. كان هناك العديد من مشجعي الفريق الآخر وليس الكثير من جماهيرنا. أنا آسف جدا لما حدث". "ما يمكننا تجنبه هو مواقف معينة لكن بالنسبة لما حدث، يجب أن نكون أكثر صرامة. لا يمكننا السماح بحدوث هذه المواقف".

ووصف المدرب تشابي هيرنانديز الموقف بأنه "سوء تقدير"، وقال إن ذلك لم يساعد فريقه الذي تكبد أول هزيمة له في 16 مباراة بجميع المسابقات.
وأبلغ تشابي مؤتمرا صحفيا "حاولت إبلاغ اللاعبين أن الشيء المهم هو ما يحدث على أرض الملعب، لكن منطقيا كان من الممكن أن يؤثر هذا علينا. هذا واضح جدا". "حاولنا التركيز على المباراة ولم نقدم أداء جيدا. لا علاقة لذلك بشيء أو بآخر. هذا ليس عذرا. لم يساعدنا ذلك، لكن على أرض الملعب، لم نكن جيدين، ولم ننافس".

طباعة Email