00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تشيلسي يكتفي بثلاثية نظيفة في شباك ليستر ويعزز صدارته للدوري الإنجليزي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 اكتفى تشيلسي بثلاثة أهداف نظيفة في شباك مضيفه ليستر سيتي اليوم السبت في افتتاح مباريات المرحلة الثانية عشرة بالدوري الإنجليزي لكرة القدم وعزز صدارته لجدول المسابقة.

ورفع تشيلسي رصيده إلى 29 نقطة موسعا الفارق مع مانشستر سيتي وويستهام إلى ست نقاط لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة.

وتجمد رصيد ليستر سيتي عند 15 نقطة في المركز الثاني عشر بعدما مني بالهزيمة الثانية مقابل تعادل واحد في آخر ثلاث مباريات خاضها بالمسابقة.

ومني ليستر اليوم بالهزيمة الأولى له في آخر أربع مباريات خاضها على ملعبه في مواجهة تشيلسي بالدوري الإنجليزي حيث حقق انتصارا واحدا وتعادلين في آخر ثلاث مباريات سابقة أمام تشيلسي بالدوري الإنجليزي على هذا الملعب.

وأنهى تشيلسي الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما الألماني أنطونيو روديجر والفرنسي نجولو كانتي في الدقيقتين 14 و28 .

وأكد المدافع الألماني روديجر أنه تخصص في هز شباك ليستر حيث أحرز اليوم هدفه الرابع في شباك الفريق من بين ثمانية أهداف فقط سجلها في تاريخ مشاركاته بمباريات الدوري الإنجليزي ، كما سجل الهدف الرابع من بين آخر سبة أهداف فقط سجلها تشيلسي في شباك ليستر بمباريات الفريقين في الدوري الإنجليزي بما فيها ثلاثية اليوم.

وفي الشوط الثاني ، أضاف البديل الأمريكي كريستيان بوليسيتش الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 71 .

ودخل الفريقان سريعا في أجواء المباراة وتبادلا الهجوم منذ اللحظة الأولى ، ولكن كانت الغلبة لتشيلسي الذي كان الأكثر استحواذا على الكرة فما لم يبد ليستر أي رهبة في مواجهو متصدر الدوري الإنجليزي حتى بعد اهتزاز شباكه.

وعاند الحظ تشيلسي اثر هجمة سريعة في الدقيقة الرابعة وتمريرة طولية من وسط الملعب وصلت منها الكرة إلى بنيامين تشيلويل لينطلق بها خلف الدفاع إلى داخل منطقة الجزاء ثم سددها قوية لكنها ارتطمت بالعارضة ووأكملت طريقها إلى خارج الملعب.

وأثمرت محاولات تشيلسي هدف التقدم بتوقيع المدافع الألماني روديجر في الدقيقة 14 .

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية لعبها تشيلويل وحولها روديجر برأسه إلى داخل مرمى ليستر من فوق حارس المرمى كاسبر شمايكل.

وواصل تشيلسي ضغطه الهجومي في الدقائق التالية ، وعاند الحظ لاعبه نجولو كانتي في فرصة خطيرة في الدقيقة 17 .

وسدد ماسون ماونت ضربة حرة من أمام منطقة جزاء ليستر في الدقيقة 22 ولكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرة.

وسجل أديمولا لوكمان هدفا لليستر في الدقيقة 24 ألغاه الحكم بداعي التسلل.

وجاء الرد قاسيا من تشيلسي حيث سجل كانتي هدف الاطمئنان للفريق في الدقيقة 28 اثر هجمة سريعة وتمريرة من رييس جيمس إلى كانتي في وسط الملعب لينطلق الأخير بالكرة حتى وصل إلى حدود منطقة الجزاء وفضل التسديد المباغت بيسراه لتستقر الكرة في الزاوية الضيقة على يسار شمايكل.

وكاد شمايكل يكلف فريقه غاليا في الدقيقة 31 اثر تمريرة خاطئة استحوذ من خلالها لاعبو تشيلسي على الكرة ولكن دفاع ليستر تدخل في الوقت المناسب وأفسلد المحاولة أمام مرمى الفريق.

ولم يختلف الحال في الربع ساعة الأخير من الشوط الأول حيث ظل تشيلسي هو الأفضل والأكثر خطورة رغم محاولات ليستر للعودة في المباراة.

ونال جوني إيفانز لاعب ليستر إنذارا في الدقيقة 45 لعرقلته كاي هافيرتز داخل قوس منطقة الجزاء اثر اختراقة سريعة من مهاجم تشيلسي ، ولكن رييس جيمس سدد الضربة الحرة في الحائط البشري الدفاعي لينتهي الشوط بتقدم تشيلسي بهدفين نظيفين.

ومع بداية الشوط الثاني ، أجرى بريندان رودجرز المدير الفني لليستر تغييرين تنشيطيين بنزول كيليتشي إيهياناتشو وجيمس ماديسون بدلا من لوكمان وهارفي بارنس على الترتيب.

واستأنف تشيلسي ضغطه الهجومي ومحاولاته على مرمى ليستر الذي لم يظهر محاولات جادة حقيقية على مرمى تشيلسي باسثتثناء التسديدة التي أطلقها جيمس ماديسون بيرساه من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 58 وتصدى لها حارس تشيلسي بثبات.

ورد تشيلسي بهجمة سريعة منظمة في الدقيقة 61 أنهاها كالوم هودسون أودوي بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء بعد تلاعبه بالدفاع ولكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرة.

وأجرى الألماني توماس توخيل المدير الفني لتشيلسي تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 62 بنزول كريستيان بوليسيتش وحكيم زياش بدلا من هافيرتز وماونت على الترتيب.

وسدد دانيال أمارتي لاعب ليستر كرة مباغتة في الدقيقة 63 تصدى لها الحارس إدوارد ميندي ببراعة وأخرجها لركنية لم تستغل جيدا وإن واصل ليستر صحوته في وسط هذا الشوط أملا في تعديل النتيجة.

ولكن تشيلسي ظل الأفضل ، كاد البديل بوليسيتش يسجل الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 68 اثر تمريرة متقنة من البديل الآخر زياش ولكن تسديدة بوليسيتش مرمت خارج القائم مباشرة.

وكافأ البديلان مدربهما على الثقة بهما من خلال تسجيل الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 71 اثر هجمة سريعة تقدم فيها زياش من الناحية اليمنى ثم تلاعب بالدفاع داخل منطقة الجزاء ومرر الكرة إلى بوليسيتش الذي لم يجد صعوبة في إيداعها المرمى من بين قدمي شمايكل.

وسجل أودوي هدفا رابعا لتشيلسي في الدقيقة 73 اثر هجمة سريعة منظمة للفريق ، ولكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

كما ألغى الحكم هدفا آخر لبوليسيتش في الدقيقة 81 بداعي التسلل ، فيما تصدى الحارس ميندي لمحاولة مميزة من ماديسون في الدقيقة التالية.

وكثف تشيلسي ضغطه في الدقائق الأخيرة من المباراة ، وألغى الحكم هدفا آخر لتشيلسي سجله رييس جيمس في الدقيقة 84 بسبب تسلل زميله بن تشيلويل لينتهي اللقاء بفوز تشيلسي بثلاثية نظيفة.

طباعة Email