00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مدرب فرنسا: ما زلنا قوة ضاربة والمنتخب دائماً أفضل في وجود مبابي

قال ديدييه ديشان مدرب فرنسا أمس الخميس إن فريقه أظهر أنه ما زال قوة لا يستهان بها بعد أن حقق فوزا رائعا 3-2 على بلجيكا في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم بعد هزيمته الصادمة أمام سويسرا في دور الستة عشر لبطولة أوروبا 2020 هذا العام.

وكان المنتخب الفرنسي بطل العالم، الذي واجه صعوبات في تعادلين متتاليين أمام البوسنة وأوكرانيا قبل فوزه على فنلندا في تصفيات كأس العالم، في موقف صعب بالدور قبل النهائي أمام بلجيكا المصنفة الأولى عالميا عندما تأخر 2-صفر بنهاية الشوط الأول.

لكن رد فعل المنتخب الفرنسي كان رائعا وتوج بهدف تيو هرنانديز في الدقيقة الأخيرة ليحجز مكانا في نهائي الأحد القادم ضد إسبانيا.

وأبلغ ديشان مؤتمرا صحفيا بعد أن هز كريم بن زيمة وكيليان مبابي وهرنانديز الشباك عقب تقدم بلجيكا بهدفي يانيك كاراسكو وروميلو لوكاكو في الشوط الأول "خرجنا على يد سويسرا (في بطولة أوروبا 2020) لكن المنتخب الفرنسي ما زال موجودا.

"أكدنا ما فعلناه ضد فنلندا وضد المنتخب البلجيكي الذي يعد أفضل فريق في أوروبا، وما زلنا من بين أفضل الفرق".

وأضاف ديشان أن المباراة كانت من بين الأفضل في عهده كمدرب لفرنسا، والذي بدأ في 2012.

ومضى قائلا "إنها واحدة من أفضل مباريات الفريق بسبب مجرياتها وبسبب قوة المنافس". "على الرغم من الموقف الصعب الذي واجهناه كان لدينا الفخر والشخصية القوية لتغييره. إنها لحظة رائعة".

وبدأ المنتخب الفرنسي المباراة جيدا، لكنه تراجع في آخر 20 دقيقة بالشوط الأول، وأعطى الفرصة لبلجيكا لانتزاع تقدم بدا مريحا، غير أنه أجهز على فريق المدرب روبرتو مارتينيز في الشوط الثاني.

وقال ديشان "كنا أقل من مستوانا في الجزء الأخير من الشوط الأول ولكن بمجرد أن لعبنا بقوة أكبر تغيرت الأمور. شعر اللاعبون بالإحباط في الشوط الأول لكن ذلك لأننا منحنا بلجيكا الفرصة لتسجيل هذين الهدفين".

وأضاف "أظهر اللاعبون فخرا وشخصية قوية" وأثنى على الأداء الدفاعي لثلاثي الهجوم المكون من مبابي وبن زيمة وأنطوان غريزمان.

وصنع مبابي، الذي لم يسجل في آخر ست مباريات دولية، الهدف الأول لبن زيمة قبل أن يعادل النتيجة من علامة الجزاء بعد أن أهدر ركلة الترجيح الحاسمة أمام سويسرا في يونيو حزيران.

وقال ديشان "لم يكن لدى كيليان أي شكوك. تحلى بالتصميم بعد أن افتقر إلى الفعالية في بطولة أوروبا. كما قلت دائما، المنتخب الفرنسي أفضل دائما في وجود كيليان مبابي".

كلمات دالة:
  • دوري الأمم الأوروبية ،
  • بلجيكا،
  • فرنسا ،
  • ديدييه ديشان ،
  • مبابي
طباعة Email