العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مانشستر سيتي يقسو على نوريتش سيتي بخماسية نظيفة في الدوري الإنجليزي

    لقن فريق مانشستر سيتي ضيفه نوريتش سيتي درسا في فنون كرة القدم وتغلب عليه 5 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي.

    وشهدت أيضا هذه الجولة فوز ليفربول على بيرنلي 2 / صفر، وأستون فيلا على نيوكاسل 2 / صفر، وتعادل كريستال بالاس مع برينتفورد سلبيا، وليدز يونايتد مع إيفرتون 2/2.

    سجل مانشستر سيتي الهدف الأول في الدقيقة السابعة عندما استلم جابرييل خيسوس الكرة خلف مدافعي نوريتش سيتي داخل منطقة الجزاء ليمرر كرة بعرض الملعب حاول جرانت هانلي إبعادها لتصطدم بجسد الحارس تيم كرول قبل أن تعانق الشباك.

    وجاء الهدف الثاني في الدقيقة 22 عندما مرر خيسوس كرة عرضية أرضية داخل منطقة الست ياردات لتصطدم بقدم جاك جريليش قبل أن تعانق الشباك.

    وسجل إيمريك لابورت الهدف الثالث لمانشستر سيتي في الدقيقة 64 عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء نوريتش لتحدث حالة من الإرتباك قبل أن تتهيأ الكرة أمام لابورت الذي قابلها بتسديدة إلى داخل المرمى.

    وفي الدقيقة 71 سجل رحيم سترلينج الهدف الرابع عندما مرر خيسوس كرة عرضية أرضية من الجانب الأيمن قابلها سترلينج بتسديدة إلى داخل المرمى.

    واختتم رياض محرز أهداف مانشستر سيتي الخمسة في الدقيقة 83 عندما استلم كرة طولية خلف مدافعي نوريتش داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة أرضية اصطدمت بالقائم الأيمن قبل أن تعانق الشباك.

    وحصد مانشستر سيتي، حامل اللقب، أول ثلاث نقاط له هذا الموسم، حيث خسر في الجولة الأولى أمام توتنهام بهدف نظيف، فيما ظل فريق نوريتش سيتي بلا رصيد حيث خسر أمام ليفربول بثلاثة أهداف نظيفة في الجولة الأولى.

    وبدأ مانشستر سيتي اللقاء بضغط هجومي مكثف بحثا عن تسجيل هدف مبكر يربك به حسابات فريق نوريتش سيتي الذي اضطر للتراجع لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي مانشستر سيتي.

    وأسفرت هجمات مانشستر سيتي عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة السابعة عندما استلم جابرييل خيسوس الكرة خلف مدافعي نوريتش سيتي داخل منطقة الجزاء ليمرر كرة بعرض الملعب حاول جرانت هانلي إبعادها لتصطدم بجسد الحارس تيم كرول قبل أن تعانق الشباك.

    بعد الهدف واصل مانشستر سيتي محاولاته الهجومية بحثا عن تسجيل هدف ثاني يؤمن به تقدمه، في الوقت نفسه تخلى فريق نوريتش قليلا عن حذره الدفاعي ولكنه فشل في تشكيل أي خطورة على مرمى مانشستر سيتي.

    وألغى الحكم هدفا لمانشستر سيتي في الدقيقة 15 عندما قام برناردو سيلفا، لاعب مانشستر سيتي، بعرقلة مليوت راشيكا، لاعب نوريتش، ليحصل جابرييل خيسوس على الكرة ليمررها إلى فيران توريس داخل منطقة جزاء نوريتش ليسدد الكرة إلى داخل المرمى ولكن الحكم عاد لتقنية حكم الفيديو المساعد "فار" وألغى الهدف بعدما تأكد من أن سيلفا عرقل راشيكا.

    وفي الدقيقة 22 سجل مانشستر سيتي الهدف الثاني عندما استلم جابرييل خيسوس تمريرة في الناحية اليمنى داخل منطقة الجزاء ليمرر كرة عرضية أرضية داخل منطقة الست ياردات لتصطدم بقدم جاك جريليش قبل أن تعانق الكرة الشباك.

    واستمرت سيطرة مانشستر سيتي على مجريات اللقاء وسط تراجع غير مبرر من لاعبي نوريتش سيتي، ومع ذلك لم يكن هناك أي خطورة تذكر على المرممين حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم مانشستر سيتي بهدف نظيف.

    ومع بداية الشوط الثاني، كثف فريق مانشستر سيتي من محاولاته الهجومية في محاولة لتسجيل هدف ثالث وسط تراجع تام وقلة حيلة من لاعبي نوريتش سيتي الذين فشلوا في تشكيل أي هجمة منظمة على مرمى مانشستر سيتي.

    ورغم سيطرة مانشستر سيتي لكنه لم يشكل خطورة حقيقية على مرمى نوريتش لينحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 64 والتي شهدت تسجيل مانشستر سيتي الهدف الثالث عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء نوريتش لتحدث حالة من الإرتباك قبل أن تتهيأ الكرة أمام إيميريك لابورت الذي سددها إلى داخل المرمى.

    وفي الدقيقة 71 سجل مانشستر سيتي الهدف الرابع عندما استلم جابرييل خيسوس كرة بينية في الناحية اليمنى خلف مدافعي نوريتش ليمرر كرة عرضية أرضية قابلها رحيم سترلينج بتسديدة إلى داخل المرمى.

    وفي الدقيقة 83 اختتم رياض محرز أهداف مانشستر سيتي عندما لعبت كرة طولية خلف مدافعي نوريتش استلمها محرز داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة أرضية اصطدمت بالقائم الأيمن قبل أن تعانق الشباك.

    ومر الوقت المتبقي من اللقاء بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية اللقاء بفوز مانشستر سيتي 5 / صفر.

    وفي مباراة أخرى، واصل ليفربول بدايته الناجحة في الموسم الجديد وتغلب على ضيفه بيرنلي 2 / صفر.

    وافتتح دييجو جوتا التسجيل لليفربول في الدقيقة 18 ثم أضاف ساديو ماني الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 69 .

    ورفع ليفربول رصيده إلى ست نقاط بعد أن استهل مشواره في الموسم بالفوز على نورويتش سيتي 3 / صفر يوم السبت الماضي.

    بينما ظل بيرنلي بدون رصيد من النقاط، حيث كان قد خسر مباراته الأولى أمام برايتون 1 / 2 .

    وألغى الحكم هدفا للنجم المصري محمد صلاح في الدقيقة 26 بداعي التسلل، كما حال التسلل دون احتساب هدفا لبيرنلي في الثواني الأولى من الشوط الثاني عندما أسكن آشلي بارنس الكرة في شباك الحارس أليسون بيكر.

     وبدأت المباراة بإيقاع لعب سريع واستعرض بيرنلي ثقة واضحة في الدقائق الأولى، وقد قام بمحاولة خلال الدقيقة الثانية لكن أليسون حارس مرمى ليفربول انقض على الكرة قبل أن تصل لها قدم كريس وود.

    وسدد دييجو جوتا مهاجم ليفربول رأسية لكنها مرت بجوار القائم، ثم قام بيرنلي بمحاولة أخرى في الدقيقة الرابعة حيث تلقى كريس وود كرة طولية وهيأها إلى دوايت ماكنيل الذي سدد بقوة لكن الكرة اصطدمت بالقائم في الوقت الذي أشار فيه الحكم أيضا إلى وجود تسلل.

    بعدها عزز ليفربول سيطرته على المباراة وكثف محاولاته للتقدم حتى افتتح التسجيل في الدقيقة 18، عندما هيأ ساديو ماني الكرة إلى كوستاس تسيميكاس ليرسلها عالية إلى داخل منطقة الجزاء ويسكنها دييجو جوتا برأسه في الشباك معلنا تقدم ليفربول 1 / صفر.

    حاول بيرنلي الحفاظ على الثقة والهدوء وقام بأكثر من محاولة هجومية لكن دون تشكيل أي خطورة على مرمى أليسون.

    وفي الدقيقة 26، أسكن النجم المصري محمد صلاح الكرة في شباك بيرنلي إثر تمريرة من هارفي إليوت، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

    وكاد ساديو ماني أن يضيف الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة31، حيث تلقى طولية متقنة من ترينت ألكسندر أرنولد   وسدد الكرة مباشرة لكنها مرت فوق العارضة.

    وتصدى دفاع بيرنلي لتمريرتين خطيرتين في الدقيقة 36 من ألكسندر أرنولد وساديو ماني باتجاه محمد صلاح المتمركز أمام المرمى.

    وتوالت محاولات ليفربول بحثا عن تعزيز تقدمه، وكاد محمد صلاح أن يسجل في الدقيقة 42 حيث سدد كرة خطيرة من حدود منطقة الجزاء لكن المدافع بن ميي تصدى لها برأسه.

    حالف الحظ ليفربول بشكل كبير في عدم اهتزاز شباكه في الدقيقة 45، حيث ارتقى جيمس تاركوفسكي  مدافع بيرنلي لكرة عالية من ضربة حرة وكانت رأسه أقرب لها من قبضة الحارس أليسون، وسددها بالفعل لكنها مرت بجوار الشباك الخالية.

    واهتزت شباك ليفربول بعد ثوان من بداية الشوط الثاني حيث أرسل ماثيو لوتون عرضية إلى آشلي بارنس الذي أسكن الكرة في الشباك لكن الحكم لم يحتسبها هدفا بداعي التسلل.

    بعدها عزز ليفربول محاولاته الهجومية لكن بيرنلي كثف تركيزه بشكل أكبر على الجانب الدفاعي.

    وتعاون الدفاع بشكل كبير مع الحارس في التصدي لكرة خطيرة سددها محمد صلاح من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 60 .

    وتلقى ساديو ماني طولية في الدقيقة 62 وهيأ الكرة لنفسه ببراعة ثم سدد بقوة لكن الحارس نيك بوب تصدى لها ببراعة.

    وتلقى ساديو ماني عرضية من ألكسندر أرنولد في الدقيقة 65 وسددها برأسه، لكن الحارس كان متيقظا وأمسك بالكرة.

    وجنى ساديو ماني ثمرة تألقه في المباراة أخيرا في الدقيقة 69، حيث تلقى عرضية من ألكسندر أرنولد وسدد الكرة مباشرة ببراعة في الشباك معلنا تقدم ليفربول 2 / صفر.

    وأجرى شين ديتش المدير الفني لبيرنلي أول تبديل في المباراة في الدقيقة 75، حيث أشرك جاي رودريجيز بدلا من كريس وود.

    وكاد محمد صلاح أن يسجل بعدها بثوان، حيث سدد كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم.

    وفي الدقيقة 80، دفع مدرب بيرنلي باللاعب إريك بيترز بدلا من يوهان بيرج جودموندسون، كما دفع يورجن كلوب المدير الفني لليفربول باللاعبين تياجو ألكانتارا وروبرتو فيرمينو بدلا من نابي كيتا ودييجو جوتا.

    واستمر النشاط الهجومي لليفربول لكن بيرنلي كثف تركيزه على إبعاد الخطورة عن مرماه لتفادي تلقي هزيمة ثقيلة.

    وفي الدقيقة 88، تلقى البديل جاي رودريجيز طولية وسدد كرة قوية خطيرة لكن بيكر تصدى لها ببراعة، في الوقت الذي أشار فيه الحكم أيضا إلى وجود تسلل، وقدم بيرنلي أكثر من محاولة تهديفية أخرى في الدقائق الأخيرة، لكنها لم تسفر عن جديد لتنتهي المباراة بفوز ليفربول 2 / صفر.

    طباعة Email