فحوص يومية للكشف عن كورونا للمشاركين في أولمبياد طوكيو

اتفقت اللجنة الأولمبية الدولية مع المنظمين اليابانيين، اليوم الأربعاء، على إجراء فحوص يومية للكشف عن فيروس كورونا على الرياضيين الأولمبيين، وذلك بعد تحديث دليل اللعبة خلال اجتماع خماسي الأطراف.

وصدر بيان عقب الاجتماع الذي جمع اللجنة الأولمبية الدولية ، ومنظمو طوكيو، وحكومة طوكيو، والحكومة اليابانية واللجنة الأولمبية البارالمبية، وجاء فيه :"من حيث المبدأ، الرياضيون وكل قريب منهم سيخضعون لفحوص يومية".

ويأتي هذا القرار قبل أقل من 90 يوما على انطلاق أولمبياد طوكيو، المؤجلة من العام الماضي، والتي تقام يوم 23 يوليو.

ووفقا للنسخة المحدثة من دليل اللعبة، والتي نشرت في البداية في فبراير الماضي، لن يسمح لأي من المشاركين في دورة الألعاب استخدام المواصلات العامة أو تناول الطعام خارج المنشآت والمقار .

ووفقا لدليل اللعبة فإن كل المشاركين مطلوب منهم الخضوع مرتين لفحص كورونا قبل رحلتهم إلى اليابان.

واتفق الأطراف الخمسة لاتخاذ قرار في يونيو بشأن عدد الجماهير التي سيسمح لها بحضور أمكان المنافسات وسط الانتشار السريع للسلالات الجديدة لفيروس كورونا.

وكانت اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو خططت في البداية لوضع سياسة أساسية بشأن حجم الحضور بنهاية أبريل الجاري.

وقرر المنظمون في مارس حظر المشجعين الأجانب من حضور الأولمبياد بسبب وباء فيروس كورونا.

ودخلت طوكيو وثلاث محافظات أخرى للمرة الثالثة في حالة طوارئ منذ يوم الأحد الماضي بسبب عودة ظهور العدوى مرة أخرى.

وحث يوشيهيدي سوجا رئيس الوزراء الحانات والمطاعم في المحافظات الأربعة الامتناع عن تقديم المشروبات الكحولية وتقديم خدمة كاريوكي بموجب الإجراء الذي يتوقع أن يستمر حتى 11 مايو المقبل.

وأكدت محافظة أوساكا وجود 1260 حالة إصابة جديدة اليوم الأربعاء فيما أفادت طوكيو بوجود 925 حالة إصابة، مسجلة أعلى مستوى لها في آخر ثلاثة أشهر.

وفي استطلاع للرأي أجرته وكالة أنباء "كيودو نيوز" مطلع هذا الاسبوع فإن 72 في المئة من الشعب الياباني يريد إلغاء أو إعادة جدولة البطولة بسبب الجائحة.

فيما أيد 24 في المئة فقط إقامة الأولمبياد والبارالمبياد خلال العالم الحالي.

طباعة Email
#